اتحاد العالم الإسلامي
اتحاد العالم الإسلامي
رئيس مجلس الإدارة د. محمد أسامة هارون رئيس التحرير محمود نفادي

الرئيس الصيني: ضرورة حل الأزمات الساخنة بشكل سلمي على أساس العدل

الرئيس الصيني
الرئيس الصيني

أكد الرئيس الصيني شي جين بينج، أن زيارة الرئيس فلاديمير بوتين إلى الصين بعد إعادة انتخابه رئيسا، تدل على اهتمام موسكو بتطوير التعاون الثنائي مع الصين.

وقال بينج في كلمة -خلال مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في بكين-"أجرينا محادثات صريحة، وتطرقنا إلى القضايا الثنائية والإقليمية المشتركة وحددنا المسار لتطوير العلاقات الروسية الصينية والخطط متعددة الجوانب، كما وقعنا على إعلان مشترك لتعميق التعاون الاستراتيجي والشراكة الشاملة بين البلدين".

وأضاف أنه تم التوقيع على مجموعة من الوثائق بين الحكومات والوزارات ما يعطي دفعة جديدة لتطوير العلاقات الروسية الصينية.

وتابع "نحتفل هذا العام بمرور ذكرى مرور 75 عاما على بناء العلاقات الدبلوماسية بين البلدين، حيث تجاوزت العلاقات خلال هذه الفترة، جميع الصعوبات وباتت أكثر متانة، وانتقلت إلى حقبة جديدة فى تعميق العلاقات"، مؤكدا أن البلدين أصبحتا مثالا لبناء العلاقات بين الدول بفضل حرص الطرفين وتمسكهما بالمبادئ الخمسة".

وأشار إلى أن من أهم تلك المبادئ الاحترام المتبادل ودعم القضايا المشتركة المتعلقة بمصالح البلدين، والشراكة الكاملة والتعاون الاستراتيجي، واتباع العمل لبناء هيكلية للتعاون ذو المنفعة المتبادلة في شتى المجالات مثل التجارة والاقتصاد والتعليم وقطاعات أخرى.

وأوضح أن روسيا والصين أيضا تدافعان عن دور الأمم المتحدة فى العالم والنظام العالمي، وتدعمان بعضهما في المنصات والساحات الدولية مثل اجتماعات الأمم المتحدة ومجموعة العشرين، لافتا إلى أن هناك تبادل إنساني للتعاون بين البلدين حتى عام 2030 مع ضرورة الحفاظ على هذه الصداقة ونقلها من جيل لأخر.

وشدد على ضرورة حل الأزمات الساخنة بشكل سلمي على أساس العدل، مشيرا إلى أنه يوجد الآن أشكال للحرب الباردة في العالم وتهديد لأمن بعض الدول.

وأضاف الرئيس الصيني أن البلدين تشددان على ضرورة تسوية الأزمة الأوكرانية وفقا لتطبيق ميثاق الأمم المتحدة لاحترام سيادة واستقرار الدول والوصول إلى التسوية السلمية، مؤكدا أن موسكو وبكين تعملان على تشكيل عالم متعدد الأقطاب وتتعاونان بنجاح ضمن منظمات دولية.

موضوعات متعلقة