اتحاد العالم الإسلامي
اتحاد العالم الإسلامي
رئيس مجلس الإدارة د. محمد أسامة هارون رئيس التحرير محمود نفادي
الرئيس السيسي لـ”المصريين”: نخفف أحمال أم نضاعف فاتورة الكهرباء 3 أضعاف؟ الإمارات والسعودية تبحثان تعزيز العلاقات البرلمانية على هامش مؤتمر الاتحاد البرلماني العربي بالجزائر تفاصيل حادث هبوط مروحية رئيس الوزراء الأرميني بسبب سوء الطقس قبل عيد الأضحى 2024.. أحكام وشروط الأضحية والمضحي إسبانيا تطالب إسرائيل بالامتثال لأمر محكمة العدل الدولية ردود أفعال دول العالم على قرار محكمة العدل الدولية الرئيس السيسي: الدولة تعمل على تنفيد أكبر حجم من الإنتاج في مشروعات الزراعة الذكري الـ78.. السفير الأردني بالقاهرة يستقبل موفد الرئيس السيسي للتهنئة بعيد الاستقلال 15 ألف كم.. 10 طرق تربط 8 دول مجاورة للسعودية بالمشاعر المقدسة في ذكرى الاستقلال الـ78.. الملك عبد الله الثاني: سنبقى ملتزمين بخدمة الأردن بكل عزيمة وإصرار قبل موسم الحج 2024.. صيانة جميع خطوط المياه في المواقع المهمة بالسعودية الصين تحذر من الحرب وتطوّق تايوان في مناورات السيف المشترك

فاينانشيال تايمز: مولدوفا تتحدى روسيا بإبرام معاهدة أمنية مع الاتحاد الأوروبي

الاتحاد الأوروبي
الاتحاد الأوروبي

اعتبرت صحيفة "فاينانشيال تايمز" البريطانية، اليوم الثلاثاء، أن مولدوفا أكدت عزمها تحدي روسيا بشكل استفزازي بمجرد موافقتها على إبرام معاهدة أمنية جديدة مع الاتحاد الأوروبي والانضمام إلى التدريبات العسكرية للكتلة والحصول بشكل مباشر على الأسلحة.

وذكرت الصحيفة - في تقرير نشرته عبر موقعها الالكتروني - أن مولدوفا والاتحاد الأوروبي أكدتا عزمهما تعميق تعاونهما الدفاعي إلى مستويات غير مسبوقة، في الوقت الذي تتحدى فيه كيشنيناو تحذيرات موسكو من أن التكامل الغربي الأوثق قد يجعلها تواجه مصير جارتها أوكرانيا.

وأضافت أن الجمهورية السوفياتية السابقة، الواقعة بين أوكرانيا وحلف شمال الأطلسي "الناتو" ورومانيا العضو في الاتحاد الأوروبي، استجابت للعمليات العسكرية الروسية واسعة النطاق داخل جارتها أوكرانيا من خلال التحول بحدة نحو الغرب، لتصبح مرشحا رسميًا للانضمام إلى الاتحاد الأوروبي والسعي لإصلاح سريع لأنظمتها القضائية والاقتصادية والسياسية الأمنية.

وبموجب اقتراح الاتحاد الأوروبي، الذي من المقرر أن يتم الاتفاق عليه الأسبوع المقبل واطلعت عليه "فايننشال تايمز"، ستزيد مولدوفا من تبادل المعلومات الاستخبارية وستجري مناورات عسكرية مشتركة وستُدرج في مشتريات الأسلحة المشتركة للاتحاد، وهي إجراءات من شأنها أن تشكل أعمق خطوة رسمية لربط دفاعها الوطني مع شركائها الغربيين رغم أن دستور البلاد ينص على "الحياد الدائم" مع استبعاد عضوية "الناتو".

تأتي "الشراكة الأمنية والدفاعية" المقترحة مع بروكسل على الرغم من تحذيرات المسئولين الروس المتكررة من أن مولدوفا قد تواجه نفس مصير أوكرانيا إذا انحازت نحو الغرب حيث قال وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف في شهر مارس الماضي إن بروكسل عرضت على مولدوفا نفس الإنذار الذي عرضته على أوكرانيا، والذي أكد أن مضمونه هو " إما نحن أو روسيا".

وأضاف لافروف أن موسكو "ستدافع" عن السكان من أصل روسي في مولدوفا وإن كيشنيناو تخاطر "بالسير على خطى النظام في كييف"، وكذلكن قارنت المتحدثة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا الأسبوع الماضي سياسات رئيسة مولدوفا مايا ساندو بسياسات النظام النازي- وهو اتهام وجهه الكرملين أيضًا ضد الزعيم الأوكراني فولوديمير زيلينسكي.

ووقعت مولدوفا - التي أعلنت في أكتوبر الماضي رسمياً - أن روسيا تشكل "تهديدًا أمنيًا" لها للمرة الأولى، اتفاقية أمنية ثنائية مع فرنسا ثم تلقت بعض التمويل من الاتحاد الأوروبي لتعزيز قدراتها الدفاعية، والذي فرض عقوبات على الكيانات المرتبطة بروسيا، بزعم أنها سعت إلى زعزعة استقرار مولدوفا، ردًا على محاولة انقلاب مزعومة ضد حكومة ساندو والتأثير على الانتخابات المحلية وتنفيذ هجمات "هجينة" أخرى.

وأشارت "فاينانشيال تايمز" إلى أن الشراكة الأمنية الجديدة بين مولدوفا وبروكسل تسعى إلى تعزيز مشاركة مولدوفا في المهام الدفاعية للاتحاد الأوروبي، بما في ذلك التدريبات العسكرية "الحية"، وسيتم أيضًا دمج الدولة الواقعة في أوروبا الشرقية في "المبادرات المتعلقة بصناعة الدفاع، بما في ذلك المشتريات المشتركة". وينص المقترح على أن مولدوفا والاتحاد الأوروبي ستتخذان أيضًا خطوات "لتوسيع النطاق" وزيادة مستوى تصنيف الاستخبارات المشتركة.. وقالت الوثيقة إن الشراكة ستسعى أيضًا إلى زيادة التعاون بين الوكالات المولدوفية والأوروبية للدفاع ضد التلاعب الأجنبي والتهديدات السيبرانية والإرهابية.