اتحاد العالم الإسلامي
اتحاد العالم الإسلامي
رئيس مجلس الإدارة د. محمد أسامة هارون رئيس التحرير محمود نفادي

حمدوك: مؤتمر القوى السياسية هدفه وقف الحرب وإغاثة 25 مليون سوداني

قال عبد الله حمدوك، رئيس وزراء السودان السابق، اليوم السبت، إنه من الممكن الاستمرار في جهود وقف الحرب بالسودان توازيًا مع العملية السياسية.

وأضاف "حمدوك"، في تصريحات لقناة "القاهرة الإخبارية"، على هامش مؤتمر القوى السياسية والمدنية السودانية المُنعقد بالعاصمة الإدارية المصرية تحت شعار "معًا لوقف الحرب في السودان"، أن المؤتمر يتناول وقف الحرب والجهود الإغاثية لـ25 مليون مواطن سوداني مهددين بالجوع.

وأشار إلى أن المؤتمر يتيح التعامل مع الأزمة في البلاد وحشد الدعم الدولي للتعامل معها، مضيفًا "لدينا القدرة على تجاوز الأزمة والثقة بأن تكون هذه الحرب الأخيرة في البلاد".

وشدّد على أن مؤتمر القاهرة ينعقد في توقيت مفصلي بالنسبة للدولة السودانية التي تواجه أزمة وجودية أودت بحياة الكثير من أبناء شعب السودان.

وأوضح أن المؤتمر يعالج ثلاث قضايا رئيسية، الأولى تتعلق بوقف الحرب وهو ما يجب أن يتحقق اليوم قبل الغد، والثانية تخص الأزمة الإنسانية التي تعد الأكبر في العالم اليوم، فيما تكمن المهمة الثالثة والأخيرة في بحث العملية السياسية وأجندتها والمبادئ العملية الأساسية.

يأتي مؤتمر القوى السياسية المدنية السودانية، في إطار حرص مصر على بذل كل الجهود الممكنة لمساعدة السودان الشقيق على تجاوز الأزمة التي يمر بها، ومعالجة تداعياتها الخطيرة على الشعب السوداني وأمن واستقرار المنطقة، لا سيما دول جوار السودان، وتأسيسًا على التزام مصر بدعم كل جهود تحقيق السلام والاستقرار في السودان.

ويضم المؤتمر جميع القوى السياسية المدنية السودانية، بحضور الشركاء الإقليميين والدوليين المعنيين، بهدف التوصل إلى توافق بين مختلف القوى السياسية المدنية السودانية حول سبل بناء السلام الشامل والدائم في السودان، عبر حوار وطني سوداني- سوداني، يتأسس على رؤية سودانية خالصة