اتحاد العالم الإسلامي
اتحاد العالم الإسلامي
رئيس مجلس الإدارة د. محمد أسامة هارون رئيس التحرير محمود نفادي
مكافحة الإرهاب في الصومال: تقدم ونجاحات في معركة ضد حركة الشباب بسبب تصويت بلدانهم لصالح فلسطين.. إسرائيل تستدعي سفراء 6 دول سياسي لبناني: فرنسا لا يمكنها تغيير الوضع بين إسرائيل و”حزب الله” بعد انحصار نفوذها الأزهر للفتوى: صيام الست من شوال يعوض النقص في رمضان مأساة غزة.. استمرار الحصار يهدد بمزيد من المجازر الإنسانية والتجويع المفتي في اجتماعات مجلس المجمع الفقهي الإسلامي بالرياض: الاجتهاد الجماعي من الناحية الواقعية أصبح مبدأً لا يمكن الاستغناء عنه هل الولايات المتحدة جادة في حل الدولتين؟ “الإيسيسكو” تدعو إلى تعزيز القدرات الابتكارية لفتح آفاق واسعة أمام المجتمعات لإغاثة السكان المنكوبين… الإمارات أول دولة تنجح في الوصول لمدينة خانيونس البترا الأردنية تطلق برنامج حوافز وتخفض تذاكر الدخول الصحة العالمية تُجيز لقاحا مبسطا ضد الكوليرا لمواجهة النقص العالمي علاقات تاريخية راسخة تتطور باستمرار.. أمير قطر يبدأ جولة في 3 دول آسيوية غدا الأحد

هل يجوز مشاهدة المسلسلات أثناء الصيام؟

مشاهدة التلفزيون
مشاهدة التلفزيون

يثار في شهر رمضان الكريم العديد من التساؤلات حول ما هو مبطل الصيام كيفية استغلال الوقت والتفرغ للعبادة والطاعة، أحد هذه التساؤلات واجه الشيخ محمود أبو حبسة، الداعية الإسلامي البارز وعالم الأزهر الشريف، وهو: هل يجوز مشاهدة المسلسلات في نهار رمضان أثناء الصيام؟

في رده على هذا السؤال، قدم الشيخ أبو حبسة وجهة نظره القائلة بأن العبد ينبغي أن يستغل هذه الفترة القيمة للقرب من الله والتفرغ للعبادة.

في الجوانب الدينية والتربوية لرمضان، يعتبر الشهر الكريم فرصة للتوبة والتغيير الإيجابي في الحياة الشخصية، وقد أكد الداعية الإسلامي أن كل ما يلهي المسلم عن ذكر الله والعبادة هو باطل، وبالتالي ينبغي على المؤمن ألا ينشغل بمشاهدة المسلسلات والمسرحيات خلال ساعات الصيام، ففي هذه الفترة المباركة، يتعين على الفرد أن يهتم بأعمال الخير والعبادة لكي يستفيد من رحمة الله ومغفرته.

وبالإضافة إلى ذلك، أوضح الشيخ أبو حبسة أن الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم وترديد الأذكار وقراءة القرآن الكريم هي أدوات طاعة تعين المسلم على الاقتراب من الله وزيادة الثواب في هذا الشهر المبارك، وبالتالي، يجب على المؤمن أن يقدم جزءًا من وقته للعبادة والاستغفار، حيث يكمن في هذا الجزء فرصة للتقرب إلى الله وتحقيق السلام الداخلي.