اتحاد العالم الإسلامي
اتحاد العالم الإسلامي
رئيس مجلس الإدارة د. محمد أسامة هارون رئيس التحرير محمود نفادي
اليابان والصين وكوريا الجنوبية.. قمة ثلاثية لمناقشة المخاوف الاقتصادية والأمنية في شرق آسيا قبل عيد الأضحى المبارك.. فضل صيام التسع الأوائل من ذي الحجة كورونا في سنغافورة.. ارتفاع حالات دخول المستشفى ودعوة لتلقي جرعة إضافية من اللقاح بينهم أطفال.. مقتل ما لا يقل عن 24 شخصا في حريق منتوه بالهند د.تحسين الاسطل عضو المركز الوطني الفلسطيني لـ”إتحاد العالم الإسلامي” اعتراف الدول الثلاث بفلسطين بداية لتحرر الدول من سطوة الصهيونية العالمية الرئيس بالوكالة: إيران ستواصل سياسة ”رئيسي” تجاه العراق بعد اعلان البرهان عن إلغائها.. ما هي الوثيقة الدستورية الليرة التركية في خطر.. والبنك المركزي يكدس الاحتياطيات لحمايتها تعرف على نصائح وزارة الصحة لمرضي الكبد لأداء مناسك الحج وزيرة الدفاع الإسباني: ما يحدث في غزة «إبادة جماعية حقيقية» الوضع الراهن في أوكرانيا.. معركة خاركيف تدخل مرحلة حرجة تفاصيل تحطم طائرة استطلاع في بحر الصين.. وبكين تحذر

بـ30 طلقة.. الكرملين يشهد تأدية بوتين اليمين اليوم

"أقسم عند ممارسة صلاحيات رئيس روسيا، على احترام وحماية حقوق وحريات الإنسان والمواطن ومراعاة دستور روسيا الاتحادية والدفاع عنه، والدفاع عن سيادة الدولة واستقلالها وأمنها وسلامتها، وخدمة الشعب بأمانة".

ذلك هو القسم الذي يؤديه الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، في قصر الكرملين اليوم السابع من شهر مايو من كل عام.

تبدأ مراسم تنصيب رئيس روسيا، اليوم الثلاثاء الموافق لـ7 من مايو الجاري، في تمام الساعة 12.00 بتوقيت موسكو.

وحفل التنصيب هو مراسم احتفالية لتولي الرئيس المنتخب لتولي مهام رئيس روسيا الاتحادية، ومنصوص عليه في دستور البلاد، وهو حفل يحظى باهتمام ومتابعة سواء في روسيا أو حول العالم.

وتجري إجراءات تنصيب رئيس روسيا، وفقًا لقانون "انتخاب الرئيس الروسي"، بعد 6 سنوات من تاريخ تولي سلفه للمنصب.

وفي حالة إجراء انتخابات مبكرة، يتولى الرئيس المنتخب منصبه في اليوم الثلاثين من تاريخ النشر الرسمي من قبل لجنة الانتخابات المركزية لروسيا الاتحادية للنتائج العامة للانتخابات الرئاسية في روسيا.

ويقام حفل التنصيب الرئاسي في روسيا، في الـ7 من شهر مايو منذ عام 2000، وفي عام 2024، سيتم إقامته أيضًا في ذات التاريخ.

وينص دستور روسيا الاتحادية على أنه عند تولي الرئيس الروسي لمنصبه، يؤدي اليمين في جو مهيب بحضور أعضاء مجلس الفيدرالية ونواب مجلس الدوما وقضاة المحكمة الدستورية لروسيا الاتحادية.

يذكر أنه تم تطوير بروتوكول التنصيب في الأصل لتنصيب أول رئيس لروسيا، بوريس يلتسين، ولم يتم إجراء أي تغييرات كبيرة منذ ذلك الحين، وعندما تولى يلتسين، منصبه أقيمت المراسم في قصر المؤتمرات في الكرملين، ومنذ عام 2000، يقام الحفل في قاعات الدولة في قصر الكرملين الكبير، ومنذ ذلك الحين، تم استخدام ذات البروتوكول للحفل، ولكن قد يتم إجراء بعض التغييرات المحددة عليه.

توقيت بدء الاحتفال بتنصيب الرئيس الروسي

ويتم ذلك عن طريق خدمة المراسم الرئاسية، ويتم تحديد قائمة الحاضرين أيضًا من قبل خدمة المراسم الرئاسية، حيث يُدعى أعضاء الحكومة ونواب مجلس الدوما ومجلس الفيدرالية ورؤساء الإدارة الرئاسية وقضاة المحكمة الدستورية والسلك الدبلوماسي وغيرهم لحضور الحفل.

وفي حوالي الساعة 11.15 صباحًا، يتم إغلاق الممر المؤدي إلى الكرملين أمام المدعوين لحضور الحفل، ويملأ الضيوف القاعات الثلاث في قصر الكرملين الكبير، ويتم الحفل في غضون ساعة، ويبدأ الافتتاح عند الظهر، وقد تكون هناك اختلافات زمنية، لكنها طفيفة، حيث يعلن مقدم الحفل عن بدايته عندما لا يكون الرئيس المنتخب في الكرملين بعد.

وبعدها يسير حملة العلم الوطني الروسي والشعار الرئاسي عبر قاعات "سانت جورج" و"ألكسندر" إلى قاعة "سانت آندرو"، ويتم تقديم الدستور وشعار روسيا، والذين يتم وضعهما على المنصة التي سيؤدي فيها رئيس الدولة القسم.

وقبل وقت قصير من الظهر، يصل الرئيس الروسي، برفقة موكب، إلى قصر الكرملين الكبير، وعلى شرفة القصر يتلقى تقريرا من قائد الكرملين، ثم يدخل إلى قصر الكرملين الكبير من خلال المدخل الرئيسي، ويصعد الدرج الرئيسي، ويمشي عبر غرفة الانتظار، ويمر بجانب الضيوف وحراس الفوج الرئاسي في قاعتي "سانت جورج" و"ألكسندر"، فيما تؤدي الأوركسترا الرئاسية مقطوعة "رئيسنا" المكتوبة خصيصًا لحفل التنصيب، وفي تمام الساعة 12.00، يدخل الرئيس المنتخب قاعة "سانت آندرو" ويصعد إلى المنصة.

وبعدها يطلب رئيس المحكمة الدستورية من رئيس روسيا المنتخب أداء اليمين الدستورية، حيث تم تحديد نص القسم الرئاسي في دستور روسيا الاتحادية، في المادة 82.

ثم يقف رئيس الدولة فوق قبة المقر الرئاسي في الكرملين، بعد أداء اليمين، ويلقي رئيس الدولة خطابًا موجزًا إلزاميًا لمواطني البلاد، وفي نهاية خطاب الرئيس يتم عزف مقطوعة "ميخائيل غلينكا" الوطنية.

30 طلقة مدفعية من جسر الكرملين

وبعدها يتم إطلاق تحية مدفعية مكونة من 30 طلقة من على جسر الكرملين، وهذا هو الحد الأقصى لعدد الطلقات في التسلسل الهرمي للتكريم العسكري، لأن رئيس الدولة هو القائد الأعلى للقوات المسلحة الروسية.

وفي نهاية حفل التنصيب، ينزل الرئيس من الشرفة الحمراء للغرفة ذات الأوجه إلى ساحة كاتدرائية الكرملين، حيث يقام عرض الفوج الرئاسي.