اتحاد العالم الإسلامي
اتحاد العالم الإسلامي
رئيس مجلس الإدارة د. محمد أسامة هارون رئيس التحرير محمود نفادي
ما حكم جلوس المرأة أمام والد الزوج بدون حجاب؟ مستشار الرئيس الفلسطيني: رأي العدل الدولية الاستشاري يمثل لحظة فاصلة لفلسطين والعدالة والقانون الدولي البرلمان العربي يرحب بقرار محكمة العدل الدولية ويعتبره انتصارا للحق الفلسطيني فتح ترحب بقرار العدل الدولية وتعتبر أنه قرار غير مسبوق ويشكل صفعة لمنظومة الاحتلال وحلفائها بيان عاجل من الجامعة العربية بشأن حكم العدل الدولية جناح الأزهر بمعرض الإسكندرية للكتاب يحتفي بهجرة النبي بسلسلة «ورش الحكي» الخارجية الفلسطينية تعلق على قرار محكمة العدل الدولية مرَّ 10 أعوام على تأسيسه.. ما الأهداف الرئيسية لمجلس حكماء المسلمين؟ الرئاسة الفلسطينية ترحب بقرار محكمة العدل الدولية وتعتبره قرارا تاريخيا بعد العطل التقني العالمي.. أبرز المعلومات عن مايكروسوفت؟ الإلحاد والانتحار أبرز ما ورد لركن الفتوى بجناح الأزهر بمعرض الإسكندرية الدولي للكتاب سموتريتش وبن غفير يهاجمان محكمة العدل الدولية

بايدن: لن أنسحب من الانتخابات الرئاسية الأمريكية وسأفوز مرة أخرى

بايدن وترامب
بايدن وترامب

رفض الرئيس الأمريكي جو بايدن، دعوات الديمقراطيين في الكونجرس الأمريكي للتنحي عن خوض الانتخابات الرئاسية المقبلة أمام الرئيس السابق دونالد ترامب.

وبعث الرئيس الأمريكي، رسالة إلى الديمقراطيين في الكونجرس، ضد الدعوات التي تطالبه بالتخلي عن ترشيحه، ودعا إلى "إنهاء" الدراما داخل الحزب التي مزقت الديمقراطيين حول ما إذا كان ينبغي له البقاء في السباق، بحسب ما أوردته وكالة "أسوشيتد برس" الأمريكية.

وكتب بايدن في الرسالة المكونة من صفحتين أن “مسألة كيفية المضي قدمًا تم طرحها بشكل جيد منذ أكثر من أسبوع الآن وحان وقت انتهاء الأمر، مشددا على أن الحزب لديه "مهمة واحدة"، وهي هزيمة المرشح الرئاسي الجمهوري دونالد ترامب في نوفمبر.

وقال بايدن في الرسالة: "أمامنا 42 يومًا حتى انعقاد المؤتمر الديمقراطي و119 يومًا قبل الانتخابات العامة، وأي ضعف في العزيمة أو عدم وضوح بشأن المهمة التي تنتظرنا لن يؤدي إلا إلى مساعدة ترامب ويضرنا، لقد حان الوقت للالتقاء والمضي قدمًا كحزب موحد وهزيمة دونالد ترامب".

تم إرسال الرسالة من الحملة إلى المشرعين الديمقراطيين أثناء عودتهم إلى واشنطن بعد عطلة الرابع من يوليو.

وأكد بايدن أنه واثق من دعم الناخبين، ولن أشرح المزيد عما يجب أن أفعله أو لا أفعله وأنا مستمر في السباق، لافتا إلى أنه مثلما رفضت فرنسا التطرف فإن الديمقراطيين الأمريكيين سيرفضونه أيضا.

وقال الرئيس الأمريكي إنه يشعر بالإحباط من النخب في الحزب الديمقراطي، وأبلغ الذين طالبوه بالانسحاب أن يتحدوني بمؤتمر الحزب، لافتا إلى أن الداعين لانسحابه كانوا مخطئين خلال انتخابات عام 2020 و2022.

وأكد أن الخسارة في الانتخابات الرئاسية "ليست خيارا"، مشيرا إلى أنه لم يخسر بعد وقد انتصرت في الانتخابات السابقة وسأفوز مرة أخرى.