اتحاد العالم الإسلامي
اتحاد العالم الإسلامي
رئيس مجلس الإدارة د. محمد أسامة هارون رئيس التحرير محمود نفادي

افتتاح معرض فلسطيني في مدينة غرودنا البيلاروسية

افتتحت سفارة دولة فلسطين لدى جمهورية بيلاروس، اليوم الثلاثاء، ضمن إطار عمل الدبلوماسية الشعبية، معرضا بعنوان "فلسطين جميلة كالحلم"، في إحدى قاعات متحف التاريخ والديانات في مدينة غرودنا، بالتنسيق مع المجلس البلدي للمدينة ومديرة المتحف.

واشتمل المعرض على أعمال يدوية من الفن الفلسطيني التقليدي ومجسمات للقدس والمسجد الأقصى وأيقونات مختلفة عبرت عن ميلاد السيد المسيح والعشاء الأخير مصنوعة من الصدف، ومنحوتات من خشب الزيتون، والسيراميك المقدسي الشهير، والزي التراثي الفلسطيني، وصور عن الحياة اليومية في فلسطين.

وافتتحت المعرض، رئيسة مجلس النواب الإقليمي في مدينة غرودنا إيلينا باسيوتا، ومديرة المتحف ريتا فينيديكتوفنا، وسفير دولة فلسطين لدى جمهورية بيلاروس أحمد المذبوح.

وقالت مديرة المتحف إن سفارة دولة فلسطين تختار المتحف للمرة الثالثة لعرض المقتنيات الفلسطينية، مبدية إعجابها بتلك المعروضات، لافتةً إلى أن التاريخ الفلسطيني يمتد لآلاف السنين.

من جانبها، شكرت باسيوتا سفارة دولة فلسطين لمشاركتها الدائمة في مهرجان غرودنا للقوميات، وقالت: "نحن سعداء جدًا باختيار السفارة الفلسطينية منطقة غرودنا لعرض المعروضات التي نراها أمامنا، حيث تظهر بوضوح موهبة الشعب الفلسطيني وروحه وفلسفته، وثقافة بلد ذو تاريخ عريق، وفلسطين هي أرض الديانات الثلاث: الإسلام والمسيحية واليهودية".

وأكدت أن جمهورية بيلاروس فريدة من نوعها حيث يعيش فيها أشخاص من جنسيات مختلفة في صداقة وحسن جوار، ونحن دائمًا ننغمس في ثقافتهم وتقاليدهم باهتمام .

بدوره، أشار المذبوح في كلمته إلى أهمية المعرض في تعزيز علاقات الصداقة بين الشعبين الفلسطيني والبيلاروسي.

وأضاف: "نشارك اليوم سكان مدينة غرودنا فن بلادنا من خلال هذا المعرض، ونريد أن نظهر تقاليد الشعب الفلسطيني وجذوره الممتدة عميقا في أرضنا منذ أجدادنا الكنعانيين الذين بنوا الحضارة في فلسطين منذ أكثر من خمسة آلاف عام".

وتابع أنه "على الرغم من أن بلادنا مازالت محتلة، وحرب الإبادة الجماعية التي يقترفها جيش الاحتلال الإسرائيلي مستمرة للشهر التاسع في قطاع غزة، حيث أعداد الشهداء والمفقودين والجرحى بلغ أكثر من 130 ألف مواطن معظمهم من النساء والأطفال، كما أن جيش الاحتلال قد دمر أكثر من 60% من البناء في قطاع غزة، فنحن مصممون على نشر ثقافتنا والحفاظ عليها من السرقة والتهويد ونعمل على نشرها على أوسع نطاق".

وأكد السفير المذبوح أن مسلسل الإجرام الدموي يجب أن يتوقف، ويجب تسليم الجناة إلى العدالة الدولية. وقال: "من خلال افتتاح هذا المعرض أردنا أن نعرض فلسطين أخرى غير التي تسمعونها وترونها عادة على شاشات التلفاز في الأشهر التسعة الأخيرة، فلسطين، مهد الحضارات والثقافات ومهد الديانات السماوية الثلاث".

وسيستمر المعرض حتى الثاني من آب/أغسطس المقبل، وسينظم المتحف جولات سياحية للتلاميذ وطلاب وأساتذة الجامعات وعمال المصانع والمؤسسات الانتاجية الموجودة في المدينة.

موضوعات متعلقة