اتحاد العالم الإسلامي
اتحاد العالم الإسلامي
رئيس مجلس الإدارة د. محمد أسامة هارون رئيس التحرير محمود نفادي
ما حكم جلوس المرأة أمام والد الزوج بدون حجاب؟ مستشار الرئيس الفلسطيني: رأي العدل الدولية الاستشاري يمثل لحظة فاصلة لفلسطين والعدالة والقانون الدولي البرلمان العربي يرحب بقرار محكمة العدل الدولية ويعتبره انتصارا للحق الفلسطيني فتح ترحب بقرار العدل الدولية وتعتبر أنه قرار غير مسبوق ويشكل صفعة لمنظومة الاحتلال وحلفائها بيان عاجل من الجامعة العربية بشأن حكم العدل الدولية جناح الأزهر بمعرض الإسكندرية للكتاب يحتفي بهجرة النبي بسلسلة «ورش الحكي» الخارجية الفلسطينية تعلق على قرار محكمة العدل الدولية مرَّ 10 أعوام على تأسيسه.. ما الأهداف الرئيسية لمجلس حكماء المسلمين؟ الرئاسة الفلسطينية ترحب بقرار محكمة العدل الدولية وتعتبره قرارا تاريخيا بعد العطل التقني العالمي.. أبرز المعلومات عن مايكروسوفت؟ الإلحاد والانتحار أبرز ما ورد لركن الفتوى بجناح الأزهر بمعرض الإسكندرية الدولي للكتاب سموتريتش وبن غفير يهاجمان محكمة العدل الدولية

أفغانستان ترفض الاعتراف بفريق السيدات في أولمبياد باريس 2024

فريق السيدات في أفغانستان
فريق السيدات في أفغانستان

رفضت حكومة أفغانستان الاعتراف بفريق السيدات الذي سيدافع عن ألوان الدولة في أولمبياد باريس 2024 التي تنطلق يوم 26 يوليو الجاري.

وأوضح أتال مشواني ممثل الإدارة الرياضية في حكومة أفغانستان، في تصريحات لصحيفة "لو باريزيان" الفرنسية أن بلاده لن تمثلها أي فتاة في أولمبياد باريس.

وشدد المسؤول الحكومي على أن أفغانستان ستشارك في أولمبياد باريس عبر 3 لاعبين من الرجال فقط كون ممارسة الرياضات محظورة على النساء.

على الجانب الآخر، فإن اللجنة الأولمبية الدولية من جانبها كشفت عن عدم حدوث أي تواصل بينها وبين حركة طالبان، الحاكمة في البلاد، ولم توجه لها أي دعوة لحضور الحدث الرياضي.

وتشير التقارير إلى أن الترشيحات الخاصة بمشاركة أفغانستان الأولمبية يتم مناقشتها مع ممثلي اللجنة الأولمبية الأفغانية والموجودين حالياً بعيداً عن بلادهم.

ويتم التواصل مع رئيس اللجنة وأمينها العام الموجودين في الخارج، بحسب ما صرح مارك آدامز المتحدث الرسمي للجنة الأولمبية الدولية في شهر يونيو الماضي.

وبعيداً عن تصريحات مشواني، فإن سيدات أفغانستان ينتظرن أن يشاركن في ألعاب القوى وركوب الدراجات، بينما الرجال سيتباروا في الجودو والسباحة وكذلك ألعاب القوى.

ومن المقرر أن تتنافس النساء الأفغانيات في ألعاب القوى وركوب الدراجات، والرجال في الجودو وألعاب القوى والسباحة.

وسيتنافس في المسابقة 6 رياضيين من أفغانستان، ثلاث نساء وثلاثة رجال، يعيشون في الخارج. الشخص الوحيد الذي يقيم في أفغانستان هو لاعب جودو.

وأشار مارك آدامز، المتحدث باسم اللجنة الأولمبية الدولية، الشهر الماضي، إلى أن اللجنة الأولمبية الأفغانية، التي يعيش رئيسها وأمينها العام في المنفى، هي "نقطة الاتصال الوحيدة لإعداد ومشاركة الفريق الأفغاني".

موضوعات متعلقة