اتحاد العالم الإسلامي
اتحاد العالم الإسلامي
رئيس مجلس الإدارة د. محمد أسامة هارون رئيس التحرير محمود نفادي

الدوحة تستضيف اجتماع الأمم المتحدة والمبعوثين الخاصين مع المجتمع المدني الأفغاني

استضافت الدوحة اليوم اجتماع السيدة روزماري ديكارلو وكيلة الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون السياسية وبناء السلام والمبعوثين الخاصين مع ممثلي المجتمع المدني الأفغاني، وذلك ضمن أعمال اجتماع الأمم المتحدة الثالث للمبعوثين الخاصين لأفغانستان.

وقالت السيدة روزماري ديكارلو في تصريح صحفي "استمعنا اليوم إلى رؤى قيمة ووجهات نظر من أعضاء المجتمع المدني الأفغاني، تم تقديمها للمبعوثين الخاصين والأمم المتحدة، حول حقوق المرأة والأقليات في البلاد، وتعليم الفتيات، ووسائل الإعلام، والأعمال التجارية، والعديد من القضايا الأخرى".

وأضافت أن المجتمعين تبادلوا وجهات النظر بشأن عملية الدوحة، وكذلك المشاركة بين أفغانستان والمجتمع الدولي بشكل عام، مشيرة إلى أن الاجتماع كان مهما ومفيدا للغاية واستند إلى نتائج الاجتماع السابق الذي عقد في الدوحة فبراير الماضي.

وقالت وكيلة الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون السياسية وبناء السلام إن الآراء المتنوعة التي تم الاستماع إليها من المجتمعين والمحادثات مع السلطات الفعلية أكدت أن المجتمع المدني الأفغاني ليس متجانسا وأن هناك حاجة إلى بناء الثقة والحوار القائم على الصدق، والاستناد إلى مبادئ ميثاق الأمم المتحدة ومختلف معاهدات حقوق الإنسان التي تعد أفغانستان طرفا فيها.

وتابعت بالقول "هذه عملية تستند إلى التقييم المستقل الذي اعترف به مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة في نوفمبر الماضي والذي يدعو إلى عملية أكثر تنسيقا وتنظيما، مع ظروف وتوقعات واضحة لجميع الأطراف".

ودعت السيدة روزماري إلى اتباع نهج مبدئي خطوة بخطوة مع فهم واضح للنتائج والالتزامات من جميع الأطراف، حيث ستظل حقوق الإنسان، وخاصة حقوق النساء والفتيات، والإدماج جزءا لا يتجزأ من جميع المناقشات.

وفيما يتعلق بالمرحلة التالية من المناقشات قالت وكيلة الأمين العام للأمم المتحدة "كانت هناك مناقشة لإنشاء مجموعات أصغر حول القضايا الرئيسية في التقييم المستقل. سنواصل تلك المناقشة ونحن لانزال في بداية هذه العملية وسيستغرق الأمر وقتا وصبرا، لكن نهجنا له هدف واحد هو مساعدة جميع سكان أفغانستان"

موضوعات متعلقة