اتحاد العالم الإسلامي
اتحاد العالم الإسلامي
رئيس مجلس الإدارة د. محمد أسامة هارون رئيس التحرير محمود نفادي
ما حكم جلوس المرأة أمام والد الزوج بدون حجاب؟ مستشار الرئيس الفلسطيني: رأي العدل الدولية الاستشاري يمثل لحظة فاصلة لفلسطين والعدالة والقانون الدولي البرلمان العربي يرحب بقرار محكمة العدل الدولية ويعتبره انتصارا للحق الفلسطيني فتح ترحب بقرار العدل الدولية وتعتبر أنه قرار غير مسبوق ويشكل صفعة لمنظومة الاحتلال وحلفائها بيان عاجل من الجامعة العربية بشأن حكم العدل الدولية جناح الأزهر بمعرض الإسكندرية للكتاب يحتفي بهجرة النبي بسلسلة «ورش الحكي» الخارجية الفلسطينية تعلق على قرار محكمة العدل الدولية مرَّ 10 أعوام على تأسيسه.. ما الأهداف الرئيسية لمجلس حكماء المسلمين؟ الرئاسة الفلسطينية ترحب بقرار محكمة العدل الدولية وتعتبره قرارا تاريخيا بعد العطل التقني العالمي.. أبرز المعلومات عن مايكروسوفت؟ الإلحاد والانتحار أبرز ما ورد لركن الفتوى بجناح الأزهر بمعرض الإسكندرية الدولي للكتاب سموتريتش وبن غفير يهاجمان محكمة العدل الدولية

وزير خارجية الأردن: لن نرسل قوات إلى غزة.. ووقف إطلاق النار مطلب دائم

أيمن الصفدي نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية وشؤون المغتربين الأردني
أيمن الصفدي نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية وشؤون المغتربين الأردني

قال أيمن الصفدي نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية وشؤون المغتربين الأردني، إن بلاده لن ترسل قوات إلى قطاع غزة لتكون بديلا عن قوات الاحتلال الإسرائيلي.

وقال الصفدي، خلال مؤتمر صحفي مشترك اليوم الأربعاء، مع وزير الخارجية اليوناني يورجوس يرابيتريتيس، "لن ننظف وراء نتنياهو، ولن نرسل قوات إلى غزة لتكون بديلاً عن قوات الاحتلال الإسرائيلي، ولن نتعامل مع الواقع الكارثي الذي أوجده نتنياهو وحكومته، وأوجده هذا العدوان".

ودعا جميع الأطراف إلى العمل من أجل التوصل إلى صفقة عادلة تضمن وقفاً دائماً لإطلاق النار، وتطلق جميع الأسرى والمحتجزين الإسرائيليين والفلسطينيين، لتكون خطوة في اتجاه البدء بوقف الكارثة الإنسانية التي يفرضها العدوان على غزة.

ونقلت وكالة الأنباء الأردنية عن الصفدي قوله: وقف إطلاق النار هو مطلب دائم لنا ولشركائنا في المجتمع الدولي، وبالتالي ندعم كل جهد يستهدف التوصل إلى اتفاق تبادل للوصول إلى وقف إطلاق النار، ونثمن الجهود التي تقوم بها مصر وقطر والولايات المتحدة الأمريكية من أجل التوصل لهذه الصفقة، لكن سمعنا ما قاله رئيس الوزراء الإسرائيلي قبل يومين بأنه لا يريد وقفاً لإطلاق النار، ويريد هدنة آنية يواصل الحرب بعدها، وهذا يتناقض مع روح المبادرة التي قدمها الرئيس الأمريكي جو بايدن.

وأكد الحاجة إلى خطة شاملة ليس فقط لوقف الحرب ولكن للتوصل للسلام العادل والشامل والدائم على أساس حل الدولتين، وهذا يعني أنه لا يمكن قبول أي مقاربة تتعامل مع غزة بشكل منفصل عن باقي الأراضي الفلسطينية المحتلة والضفة الغربية بما فيها القدس الشرقية.

ونبه الوزير الأردني إلى خطر توسع الحرب حقيقي ويتزايد، مؤكدا أن السبيل الوحيد للحؤول دونه هو وقف العدوان على غزة، ووقف التصعيد ضد الشعب الفلسطيني في الضفة الغربية، والتوصل لوقف دائم لإطلاق النار واحترام القانون الدولي، واحترام ميثاق الأمم المتحدة، وإطلاق خطة عمل ذات هدف محدد، وهو حل الدولتين، وذات تواقيت واضحة لحل الصراع من جذوره.