اتحاد العالم الإسلامي
اتحاد العالم الإسلامي
رئيس مجلس الإدارة د. محمد أسامة هارون رئيس التحرير محمود نفادي
الذكري الـ78.. السفير الأردني بالقاهرة يستقبل موفد الرئيس السيسي للتهنئة بعيد الاستقلال 15 ألف كم.. 10 طرق تربط 8 دول مجاورة للسعودية بالمشاعر المقدسة في ذكرى الاستقلال الـ78.. الملك عبد الله الثاني: سنبقى ملتزمين بخدمة الأردن بكل عزيمة وإصرار قبل موسم الحج 2024.. صيانة جميع خطوط المياه في المواقع المهمة بالسعودية الصين تحذر من الحرب وتطوّق تايوان في مناورات السيف المشترك موسم الحج 2024.. الإفتاء تكشف حكم وضع كريم لمنع تساقط الشعر أثناء أداء الفريضة ضمانة لسلامة الحجاج.. توجيهات مشددة لإصدار وثائق نقل البضائع في مكة رئيس الوزراء الفلسطينى يبحث مع نظيرته الإيطالية جهود وقف إطلاق النار وإغاثة غزة قدمت لقاءات توعوية.. السعودية تستقبل حجاج أمريكا وأستراليا وتركيا وأوروبا خلال أيام.. استئناف المفاوضات بين إسرائيل وحماس بوساطة مصرية وقطرية ودعم أمريكي بعد الاعتراف بالدولة الفلسطينية.. دول تستأنف تمويل وكالة الأونروا ماذا يحدث داخل جيش الاحتلال الإسرائيلي؟.. مسؤول بمنظمة التحرير يجيب

أسبانيا: ملتقى إسلامي بحضور 300 شاب مسلم لإبراز صورة الإسلام

قامت جمعيةُ "أبو بكر" الإسلامية ببلدية "أرتيكسو" التابعة لاتحاد الجمعيات الإسلامية في مندينة "غاليسيا" الإسبانية – بتنظيم ملتقى للشباب المسلمين بمشاركة عددٍ من الشخصيات الإسلامية البارزة، وذلك في حضور أكثر من 300 شاب مسلم، من أجل تبادُل الخبرات فيما بينهم، وتبادل سُبل التواصل، والوقوف على المشكلات والتحديات التي تواجههم، وكيفية حلها، بالإضافة إلى مناقشة أهم القضايا الإسلامية المعاصرة، أبرزها تسليط الضوء على جوهر الإسلام.
وباعتبارها إحدى المتحدثات خلال الملتقى، أشارت الأستاذة هاجر الحنيطي إلى أن الملتقى يُعد فرصةً ثمينة للشباب المسلم في مدينة غاليسيا للتجمع وتبادل الأفكار، وكذلك التعلم وتعزيز الروابط الثقافية، مع التركيز على الحياة الاجتماعية، وأكَّدت أن الملتقى يهدف إلى إعادة النظر في دَور الشباب النشط في المجتمع، بالإضافة إلى التعرف على الدين الإسلامي وتعاليمه وقِيَمه، وطرح الأسئلة وتبادل النقاش مع المحاضرين، وفقا لشبكة الألوكة الإسلامية.
و الجدير بالذكر أن إقليم كتالونيا الإسباني كان قد استضاف فعاليات مؤتمر كتالونيا الإسلامي الرابع عشر "النسخة الثانية للشباب" في شهر يناير الماضي، وكان عنوان المؤتمر: "الشباب والتدين ومسألة الْهُوية"، بالتعاون مع المديرية العامة للشؤون الدينية في كتالونيا (DGAR)، واللجنة الإسلامية في إسبانيا (CIE)، وتضمن المؤتمر عددًا من الندوات العلمية التي لاقت حضورًا لافتًا من الشباب والمتخصصين؛ حيث أُقيمت ندوة تناقِش موضوع الذكاء العاطفي والعلاقات الأسرية من منظور إسلامي، وتحدَّث خلالها الدكتور "أمين الإمامي" المتخصص في العلاقات الأسرية، وخبير علم النفس والتنمية الشخصية.

بقلم:أحمد بدر نصار