اتحاد العالم الإسلامي
اتحاد العالم الإسلامي
رئيس مجلس الإدارة د. محمد أسامة هارون رئيس التحرير محمود نفادي
مصير ”كامب ديفيد” رئيس حزب العدالة الاجتماعية المصرى.. قرارات ”العدل الدولية” هزمت غطرسة اسرائيل وامريكا عيد الأضحى 2024.. شروط يجب توافرها في ذابح الأضحية يصف الخطوة بالتاريخية الاتحاد البرلماني العربي يرحب بإعلان إسبانيا والنرويج وايرلندا الاعتراف بدولة فلسطين كيف نجحت الجنائية الدولية في حبس نتنياهو في مقر إقامته ؟! د.عادل عامر الخبير القانوني: قرار الجنائية الدولية ملزم وهو بمثابة ضربة... بعد قرار محكمة العدل الدولية.. ماهو مدى إلزامية تنفيذ القرارات على أرض الواقع رئيس حزب حقوق الإنسان: أمريكا بدأت تتحمل مسئوليتها تجاه غزة العالم يترقب تداعياته الخطيرة على حياة البشر ”الهناجر الثقافي” يناقش ”الذكاء الاصطناعي وتأثيره على الإنسان” موسم الحج 2024.. تفاصيل زيادة أسعار برامج الحج 44 ألف جنيه وزارة الصحة الفلسطينية: الاحتلال ارتكب 6 مجازر في يوم واحد لمواجهة الفكر المتطرف.. جهود مركز الأزهر العالمي للفتوى الإلكترونية على وحدة ”بيان” الأمين العام لحزب الله يلقي رسالة شديدة اللهجة للاحتلال الإسرائيلي

جوتيريش يطالب إسرائيل بفتح معبري رفح وكرم أبو سالم فورا

جوتيرش
جوتيرش

حذر الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيرش، اليوم الثلاثاء من اجتياح مدينة رفح الفلسطينية، بعد بدء جيش الاحتلال الإسرائيلي، في عملياته العسكرية.

وطالب الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو إسرائيل بإعادة فتح معبري رفح وكرم أبو سالم "على الفور" للسماح بدخول المساعدات الإنسانية الى قطاع غزة، ودعاها إلى وقف التصعيد، بحسب ما أوردته وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية "وفا".

وقال جوتيريش في مؤتمر صحفي، إن "إغلاق معبري رفح وكرم أبو سالم في الوقت عينه يضرّ بشكل خاص بالحالة الإنسانية اليائسة أساسا، يجب أن يعاد فتحهما على الفور"، محذّرا من أن "هجوما واسعا" على رفح المكتظة بالمواطنين سيكون عبارة عن "كارثة إنسانية".

كشف مسئول إسرائيلي، اليوم الثلاثاء 7 مايو 2024 أن العملية العسكرية الإسرائيلية الجارية في رفح هي "عملية محدودة".

وأوضح المسؤول الإسرائيلي الي لم يكشف إسمه لصحيفة "تايمز أوف إسرائيل"، أن العملية في رفح تهدف للضغط على حركة حماس لقبول الصفقة.

وأشارت شبكة سي إن إن، نقلا عن مصدر مطلع على الخطة الإسرائيلية أن عملية رفح الجارية حاليا، ليست التي وعد رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو مرارا وتكرارا بأن إسرائيل ستنفذها.

وأعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي اليوم الثلاثاء 7 مايو 2024 سيطرته على الجانب الفلسطيني من معبر رفح البري، ورفع العلم الإسرائيلي بدلا من الفلسطيني.

وبحسب ما أوردته شبكة "سي إن إن" الإخبارية الأمريكية، فقد أعلن مسئول عسكري إسرائيلي خلال مؤتمر صحفي: "لدينا سيطرة عملياتية على المنطقة والمعبر".

وفي نفس السياق، أكد وائل أبو عمر، المتحدث باسم الهيئة العامة للحدود والمعابر، في تصريحات لـ"سي إن إن" توقف كل الحركة في معبر رفح.

وأضاف أبو عمر: "حركة المسافرين ودخول المساعدات إلى قطاع غزة توقفت بشكل كامل"، موضحا أن "هذا حدث بعد سيطرة الدبابات الإسرائيلية على منشآت المعبر من الجانب الفلسطيني".

وقال إن معبر رفح كان تحت النيران منذ مساء الأمس وتم إغلاقه.

وبدأت القوات الإسرائيلية الأعلام الفلسطينية في معبر رفح بالأعلام الإسرائيلية لدى اقتحام الدبابات الإسرائيلية منشآت المعبر من الجانب الفلسطيني، وفقا لبيان نشره مسؤول إعلامي.

وأصدر مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، أمس الاثنين 6 أبريل 2024 بيانا بشأن تفاصيل اجتماع مجلس الحرب الإسرائيلي الذي انعقد لبحث رد حركة حماس وموافقتها على وقف إطلاق النار في قطاع غزة.

وأكد مكتب نتنياهو، أن مجلس الوزراء الحربي الإسرائيلي قرر بالإجماع أن تواصل إسرائيل عمليتها في رفح وسنواصل المفاوضات في نفس الوقت، بحسب ما أوردته القناة الـ12 العبرية.

وأشار البيان إلى أن تل أبيب قررت إرسال وفد إلى القاهرة، لاستكمال مفاوضات وقف إطلاق النار، مع استمرار العمليات في مدينة رفح الفلسطينية، مضيفا أن مجلس الحرب الإسرائيلي قرر بإجماع استمرار العملية في رفح للضغط على حماس لتحرير الأسرى وتحقيق أهداف الحرب.

وأضاف مكتب نتنياهو: "رغم أن مطالب حماس بعيدة عن مطالبنا سنرسل وفدا للقاء الوسطاء لبحث التوصل إلى صفقة مقبولة".