الأربعاء 28 فبراير 2024 مـ 07:17 صـ 18 شعبان 1445 هـ
اتحاد العالم الإسلامياتحاد العالم الإسلامي
رئيس مجلس الإدارةد. محمد أسامة هارون رئيس التحريرالكاتب الصحفي: محمود نفادي

”وول ستريت جورنال”: الهند تستعرض قوتها في البحر الأحمر

ذكر تقرير لصحيفة "وول ستريت جورنال" أن البحرية الهندية قامت بنشر عدد متزايد من السفن الحربية، في خطوة ترقى إلى استعراض القوة وتهدف لمواجهة هجمات ميليشيا الحوثي على السفن التجارية التي تبحر حول الشرق الأوسط.

ورغم أن الهند تتجنب الانضمام إلى القوة الرسمية التي تقودها الولايات المتحدة في البحر الأحمر، بفعل علاقاتها الوثيقة مع إيران، والتي تتطلع لحمايتها، إلا أن المسؤولين الهنود يقولون إن قواتهم البحرية، التي تم تعزيزها للتعامل بشكل أفضل مع المخاوف الصينية، تراقب عن كثب السفن المعرضة للخطر.

ووفق التقرير، "أرسلت الهند 10 سفن حربية، إلى المنطقة الممتدة من شمال ووسط بحر العرب إلى خليج عدن"، مبيّناً أن "البحرية الهندية كانت أول المستجيبين في عدد من الحوادث الأخيرة".

وذكر التقرير أن "مدمرة الصواريخ الموجهة الهندية (آي إن إس فيساخاباتنام) استجابت الأسبوع الماضي لنداء استغاثة من شركة نقل البضائع المملوكة للولايات المتحدة (جينكو بيكاردي)، والتي تعرضت لهجوم بواسطة طائرة دون طيار في خليج عدن.

ولفتت الصحيفة إلى أن "العمليات البحرية الهندية تعكس مدى التعاون المتزايد مع الولايات المتحدة في منطقة المحيطين الهندي والهادئ لمواجهة الصين".

ومن شأن صفقة المشتريات العسكرية التي تبلغ قيمتها 3 مليارات دولار مع الولايات المتحدة لشراء31 طائرة دون طيار من طراز "بريداتور"، نصفها مخصص للبحرية، أن يعمل على تعزيز قدرات الهند.

وأكد التقرير أن الجانب الهندي لا يزال يُصرح بأنه يقوم بمراقبة السفن التي تحمل العلم الهندي بشكل أساس ولا يعمل ضمن أي تحالف متعدد الأطراف.

وقال راندير جايسوال، المتحدث باسم وزارة الخارجية الهندية، الأسبوع الماضي: "سفننا البحرية موجودة في البحر الأحمر، وتقوم بدوريات في المنطقة، وتحاول بذل قصارى جهدها لتأمين خطوط الشحن الهندية وتقديم الدعم للآخرين".

وأضاف: "هذا ما نحن عليه حاليًا؛ ولسنا جزءًا من أي ترتيب متعدد الأطراف حتى الآن".