اتحاد العالم الإسلامي
اتحاد العالم الإسلامي
رئيس مجلس الإدارة د. محمد أسامة هارون رئيس التحرير محمود نفادي
الأزهر للفتوى يوضح خصائص الأشهر الحرُم في القرآن الكريم والسنة النبوية موسم الحج 2024.. هذه الفئات غير مصرح لهم بالسفر لأداء الحج استمرار البحث عن طائرة الرئيس الإيراني.. ظروف مناخية قاسية وتحذيرات من مخاطر الحيوانات البرية تفاصيل الكاملة حول سقوط طائرة الرئيس الإيراني بمنطقة جلفا مرصد الأزهر: تكرار الهجمات الإرهابية على الحدود بين بنين والنيجر بمثابة ناقوس خطر ”وكيل الشيوخ” يستقبل عضو لجنة فحص الانضباط باللجنة المركزية للحزب الشيوعي الصيني برعاية كينيا| فصل الدين عن الدولة.. توقيع اتفاقية بالسودان لإنهاء الحرب طائرة الرئيس الإيراني.. أذربيجان تبدي استعداداها للمساعدة في عمليات البحث لبحث تطبيع العلاقات السعودية الإسرائيلية.. مستشار الأمن القومي الأمريكي يلتقي نتنياهو مظاهرات داعمة للرئيس التونسي وترفع لافتات لا للتدخل الأجنبي بالفيديو.. لقطات من موقع تحطم طائرة الرئيس الإيراني فرق إنقاذ الرئيس الإيراني تصل مكان المروحية في ورزغان

فلنترك أثرا جميلا.. تعرف على قواعد السياحة الأخلاقية لإكرام الضيف

دكتور عبد الحليم منصور
دكتور عبد الحليم منصور

"تعالي يا استاذة، اتفرجي يا مدام"، "come on teacher، watch madam"، غلاء أسعار وتحرش بالألفاظ، يتعرض له ملايين السياح من شتي اصقاع الأرض، عندما يدخلون أرض الكنانة ويواجهون بعض المشاكل من قبل المواطنين الذين يرفعون الأسعار مستغلين عدم معرفة السياح بالأسعار الحقيقية، والتحرش من قبل الأطفال والكبار الذين شحت لديهم التعاليم الأساسية من فن التعامل مع ضيوف بلدهم من آداب حسن الاستقبال واحترام اختلاف الثقافات الموجوده في مختلف البلاد، وفي السطور التاليه سنعرض القواعد الأساسية من آداب حسن الاستقبال واحترام العادات والتقاليد الاجنبيه.

في هذا الصدد قال الدكتور عبد الحليم منصور، أستاذ الفقه المقارن وعميد كلية الشريعة والدراسات الإسلامية بالجامعة القاسمية وعميد كلية الشريعة والقانون جامعة الأزهر سابقا، في تصريحات خاصة لموقع " اتحاد العالم الإسلامي" ،

أن السائحين الذين يأتون إلى مصر هم ضيوفنا خلال مدة إقامتهم ، وإكرام الضيف مبدأ إسلامي أصيل، قال عليه الصلاة والسلام في الحديث المتفق عليه عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله : "من كان يؤمنُ بالله واليوم الآخر فليُكرم ضيفَه" وفي حديث آخر قال :" إن لضيفك عليك حقا " وكلمة الضيف الواردة في الحديث عامة بحيث تتناول المسلمين وغير المسلمين، الأمر الذي يعني أن احترام الضيف مسلما أو غير مسلم أمر واجب شرعا.

احترام سياسة الاختلاف مع السائحين

وذكر منصور ان مواطني الدول الأخرى الذين يأتون للسياحة في مصر والتعرف على حضارتها، هم أهل كتاب، لهم عصمة، ولهم عقد أمان بمجرد إعطائنا لهم تأشيرة الدخول، وزيارة مصر في المدة المحددة لهم ، التي يريدون المكث فيها ، فهم في هذه الفترة معصومو الدم.

وأكد ان من المعلوم شرعا عند جمهور الفقهاء أن العصمة تثبت للمسلم بالإسلام، ولغير المسلم بالأمان كما أننا نحن المصريين قد أعطيناهم ذمتنا وعهودنا على أساس حمايتهم في خلال مدة بقائهم في مصر، وعدم التعرض لهم فيما يتعلق بدمائهم وأموالهم وأعراضهم وغير ذلك ، فيكون واجبا علينا الوفاء لهم بما تعهدنا به.

قال تعالى:" يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا أَوْفُوا بِالْعُقُودِ "وقال أيضا:" وَالَّذِينَ يَنْقُضُونَ عَهْدَ اللَّهِ مِنْ بَعْدِ مِيثَاقِهِ وَيَقْطَعُونَ مَا أَمَرَ اللَّهُ بِهِ أَنْ يُوصَلَ وَيُفْسِدُونَ فِي الْأَرْضِ أُولَئِكَ لَهُمُ اللَّعْنَةُ وَلَهُمْ سُوءُ الدَّارِ".

ووفقا على ما تقدم يجب احترام حق الآخر الاختلاف سواء في المعتقد، أو في غيره، في ضوء مبدأ التعددية الفكرية والثقافية الذي أقره الإسلام، في ضوء قول الله عز وجل:" لا إكراه في الدين" وقوله:" إنك لا تهدي من أحببت ولكن الله يهدي من يشاء" وقوله:" لكم دينكم ولي دين" وبناء على ذلك يلزم من قبول الآخر، والاعتراف بحقه في الاختلاف في العقيدة وغيرها، أحقيته في تناول ما يسوغه له دينه من مطعومات أو مشروبات، أو غير ذلك، فضلا عن حقه في ممارسة الشعائر الدينية، في ضوء الحرية الدينية التي تتيحها الأديان السماوية، وكذا المواثيق الدولة التي تعنى بحقوق الإنسان.

تجريم الشرع التحرش والاعتداء على حريات

وذكر منصور ان يحرم الاعتداء على السائحين بالقتل ونحوه ، قال تعالى :" مِنْ أَجْلِ ذَلِكَ كَتَبْنَا عَلَى بَنِي إِسْرَائِيلَ أَنَّهُ مَن قَتَلَ نَفْساً بِغَيْرِ نَفْسٍ أَوْ فَسَادٍ فِي الأَرْضِ فَكَأَنَّمَا قَتَلَ النَّاسَ جَمِيعاً وَمَنْ أَحْيَاهَا فَكَأَنَّمَا أَحْيَا النَّاسَ جَمِيعاً وَلَقَدْ جَاءتْهُمْ رُسُلُنَا بِالبَيِّنَاتِ ثُمَّ إِنَّ كَثِيراً مِّنْهُم بَعْدَ ذَلِكَ فِي الأَرْضِ لَمُسْرِفُونَ{

وعَنْ أَبِي مُوسَى الْأَشْعَرِيِّ عَنْ النَّبِيِّ قَالَ : }إذَا أَصْبَحَ إبْلِيسُ بَثَّ جُنُودَهُ ، فَيَقُولُ : مَنْ أَضَلَّ الْيَوْمَ مُسْلِمًا أَلْبَسْته التَّاجَ ، فَيَجِيءُ أَحَدُهُمْ فَيَقُولُ : لَمْ أَزَلْ بِهِ حَتَّى عَقَّ وَالِدَيْهِ ، فَيَقُولُ : يُوشِكُ أَنْ يَبَرَّهُمَا , وَيَجِيءُ الْآخَرُ فَيَقُولُ : لَمْ أَزَلْ بِهِ حَتَّى طَلَّقَ زَوْجَتَهُ ، فَيَقُولُ : يُوشِكُ أَنْ يَتَزَوَّجَ ، فَذَكَرَ نَحْوَ ذَلِكَ ، إلَى أَنْ قَالَ: وَيَقُولُ الْآخَرُ : لَمْ أَزَلْ بِهِ حَتَّى قَتَلَ ، فَيَقُولُ : أَنْتَ أَنْتَ ، وَيُلْبِسُهُ التَّاجَ {

وعن صفوان بن سليم ، عن عدة من أبناء أصحاب رسول الله ، عن آبائهم، عن رسول الله قال " ألا من ظلم معاهدا، أو انتقصه، أو كلفه فوق طاقته، أو أخذ منه شيئا بغير طيب نفس، فأنا حجيجه يوم القيامة "

وروى البخاري عن عبد الله بن عمرو رضي الله عنهما عن النبي قال من قتل معاهدا لم يرح رائحة الجنة وإن ريحها توجد من مسيرة أربعين عاما"

وروى الحاكم في المستدرك عن أبي هريرة رضي الله عنه ، عن النبي قال : " ألا من قتل معاهدا له ذمة الله ، وذمة رسوله ، فقد خفر ذمة الله ، ولا يرح ريح الجنة ، وإن ريحها ليوجد من مسيرة سبعين خريفا ."

وأشار ان كل هذه الأحاديث تدل دلالة واضحة على حرمة قتل المعاهد ، والمستأمن ، بل تحرم المساس بالنفس بالإنسانية بشكل عام، هذا هو الإسلام الذي يحترم النفس الإنسانية دون نظر إلى دينها ، أو لونها، وقد وقف النبي عليه الصلاة والسلام لجنازة يهودي إحترما وإجلالا للنفس الإنسانية فعَنْ أَبِي لَيْلَى ، أَنَّ قَيْسَ بْنَ سَعْدٍ ، وَسَهْلَ بْنَ حُنَيْفٍ ، كَانَا بِالْقَادِسِيَّةِ ، فَمَرَّتْ جِنَازَةٌ فَقَامَا ، فَقِيلَ لَهُمَا : إِنَّهَا مِنْ أَهْلِ الأَرْضِ ، فَقَالا : إِنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مَرَّتْ بِهِ جِنَازَةٌ فَقَامَ ، فَقِيلَ لَهُ : إِنَّهُ يَهُودِيٌّ ، فَقَالَ:" أَلَيْسَتْ نَفْسًا ".

وذكر أن ذلك بدل على حرمة إيذاء السائحين والاعتداء عليهم قول الله تعالى:" ولا تعتدوا إن الله لا يحب المعتدين" وقوله عليه الصلاة والسلام:" المسلم من سلم المسلمون من لسانه ويده" وهذا يعم المسلم وغير المسلم، وقوله عليه الصلاة والسلام:" لا ضرر ولا ضرار"، ويدل على حرمة سرقة السائحين قوله تعالى:" السارق والسارقة فاقطعوا أيديهما جزاء بما كسبا نكالا من الله والله عزيز حكيم" وقوله عليه الصلاة والسلام:" لعن الله السارق يسرق الحبل فتقطع يده، ويسرق البيضة فتقطع يده".

تدريس مادة في المدارس للطلبة

وأكد علي ضرورة تدريس مادة تعنى بالتعددية الفكرية والثقافية، يتم تناول آداب الاختلاف مع الآخر، وحرية العقيدة، وحرمة النفس الإنسانية، وحرمة المال، وغير ذلك، فضلا عن أهمية التعايش السلمي مع الآخر، وتجريم الاعتداء عليه أو المساس به لأي سبب من الأسباب.

وسائل تنقل السياح

فيما قالت المرشدة السياحية وسام طه، التي تعمل بمتحف جاير أندرسون الواقع في حي السيدة زينب بالقاهرة، أن التعامل مع السياح يكون من خلال شركات السياحة، والبرامج الموضوعة للسياح خلال إقامتهم في مصر.

تساؤلات السياح عن تاريخنا

أوضحت وسام، أنه من أكثر الأسئلة التي يتساءل عنها السياح أثناء تجولهم مع المرشدين في شوارع المحروسة تكون عن الآثار بصفة عامة، القطع التي تثير انتباههم والأماكن الأثرية التي يرونها جديدة على أبصارهم فيأخذهم الفضول لمعرفة كل شئ يتعلق بهذه الأماكن من تاريخها، قصتها ومن كان يسكن فيه..

دول تتردد للمحروسة

أشارت الأستاذة وسام طه، إلى أن أكثر الدول التي ترددت على زيارة مصر خلال العام الجاري، كانت من دول آسيا وأمريكيا اللاتينية.

مشادات السياح والأهالي

أكدت طه، أنه نادراً ما يحدث أي ملابسات بين أحد السياح وأهل البلد حتى لا يساء لسمعة البلد بشكل عام والمكان المقيم فيه السائح بشكل خاص، وهناك أيضاً المرشدين المسئولين عن الحفاظ على سلامة السياح وتهيئة الجو العام لهم حتى يستمتعوا بإقامتهم في المحروسة.

جولات الأطفال السياحية

أضافت وسام طه، أن جولات الأطفال يكون لها مرشدين متخصصين من الأقسام التعليمية الموجودة بكل مكان أثري، وتكون أكثر بساطة في الشرح لتوصيل المعلومة المرادة بسلاسة عن طريق مثلاً قصص مبسطة نشرح من خلالها للأطفال الرسالة بشكل سهل وصحيح.

أماكن ممنوع زيارتها

أوضحت طه، أن هناك أماكن ممنوع زيارتها ليس فقط على السياح بل أيضاً على أهل البلد، وهي الأماكن التي تشكل خطراً على حياة الناس مثل الأماكن المعرضة للانهيار في أي لحظة أو الأماكن التي تتعرض للترميم، كل هذه الأماكن ممنوع الاقتراب منها بشكل مباشر حتى لا يؤدي إلى حدوث ضرر لأي شخص.

كيفية تنقلات السياح

قالت وسام طه، أن هناك أتوبيسات تابعة لشركات السباحة تقرم بنقل السياح طوال فترة إقامتهم في مصر إلى أي ممان يريدونه، وهناك أيضاً سيارات مخصصة لنقل السياح على نفقتهم الخاصة طوال فترة الإقامة.

وكان للشباب المصري دور فعال في الترويج للسياحة المصرية، وخاصة باستغلال مواقع التواصل الاجتماعي للتعريف بالسياحة ونشر الثقافة المصرية من خلال تداول المعلومات عن المناطق السياحية والمنتجات بالصور والفيديوهات، ظهر ذلك من خلال مبادرات وهشتاج والترويج من قبل مواقع اجنبيه بزيارة مصر لاعتبارها مكان زاخر بالتنوع، وبها كل ما يريده السياح في العالم.

مبادرات شبابيه لتشجيع السياحة

سافروا لمصر "come to egypt"

هاشتاج تداول مؤخرا علي مواقع التواصل الاجتماعي، استخدمه العديد من الشباب بوصف كل مكان اثري سياحي قام بزيارته ومعه العديد من الصور والفيديوهات مرفقا مع هشتاج "سافروا لمصر" باللغة العربية و باللغة الانجليزي come to egypt وذلك للتروبج بالسياحة المصرية وابراز مالها من أماكن خلابه مميزة عن دول العالم.

- شجع سياحة بلدك

أطلقت المبادرة من خلال مجموعة من شباب رجال الأعمال لتشجيع السياحة الداخلية تحت شعار "شجع سياحة بلدك"، وهي عبارة عن مسيرة بالدراجات النارية من القاهرة حتى مدينة دهب بجنوب سيناء، بهدف إرسال رسالة للعالم مفادها أن سيناء آمنة، وتتمتع بمناظر طبيعية خلابة، وطقس رائع يشجع على المغامرة.

- تعالوا مصر

أطلقت أمانة شئون المصريين بالخارج لحزب المصريين الأحرار مبادرة تحت عنوان «تعالوا - مصر»، تستهدف تنشيط السياحة من أبناء مصر المهاجرين أو العرب، تستهدف المبادرة تحفيز المصريين المقيمين والعاملين بالخارج على مساندة بلادهم بتنشيط السياحة، وتعزيز الزيارات من مختلف أنحاء العالم تزامنًا مع الافتتاح العظيم للمتحف المصري الكبير.

- اتصور كأنك في أوروبا

انطلقت مبادرة "اتصور كأنك في أوروبا " من المواطنين المصريين على مواقع التواصل الاجتماعي بهاشتاج اتصور كأنك في أوروبا، وهي حملة شبابية لتنشيط السياحة في مصر، وظهروا بطلة أوروبية استطاعوا من خلالها توصيل رسالة قوية للعالم كله بأهمية مصر كدولة سياحية، وشملت الصور مناطق أثرية وسياحية ومعالم مشهورة إلى جانب المناظر الطبيعية.

لونلي بلانت

نصح موقع السفر والسياحة الشهير "لونلي بلانت"، بزيارة مصر معتبرًا إياها مكان زاخر بالتنوع، وأنها من الدول ذات الطابع الثقافي الكبير الذي ينقلك بين مساحات مختلفة من المعاصرة إلى المراحل الزمنية بالغة القدم، ومن المحلات التاريخية إلى محال الطعام الشهي.

وقال موقع "لونلي بلانت" أن مصر تتميز بوجهة تخدم حقًا كل أنواع المسافرين والسائحين والزوار في العالم، بفضل إمكاناتها السياحية الهائلة والمتنوعة، وأفضل طريقة لعمل تجربة سفر ممتعة هي بالتركيز على ما هو مهم بالنسبة لكل سائح والتخطيط وفقًا لذلك.