اتحاد العالم الإسلامي
اتحاد العالم الإسلامي
رئيس مجلس الإدارة د. محمد أسامة هارون رئيس التحرير محمود نفادي
تحذير عاجل من بايدن لنتنياهو بشأن رد الضربة الإيرانية علماء باكستان: رابطة العالم الإسلامي قدّمت موقفًا تاريخيّا في نصرة غزة دماء على نصل السكين.. عمليات الطعن تضرب سيدني تعديل مواعيد حظر التجوال بولاية النيل الابيض في السودان حرب السودان: مأساة الدماء وصرخات الأمل.. جوتيريش والاتحاد الأوروبي يسلطان الضوء على الكارثة أمين هيئات الإفتاء بالعالم: ترك الساحة الدولية فارغة للمتطرفين خطأ في حق ديننا مباحثات بايدن والسوداني.. إنجازات التحالف الدولي ضد داعش حاضرة على طاولة الاجتماع مصر ترتقي بجاذبيتها الروحانية: تطوير موقع التجلي الأعظم في سانت كاترين بإجراءات جديدة في اليوم الـ193 من العدوان.. شهداء ومصابين في قصف الاحتلال على غزة صور صور نازحو غزة: حين تصارع الحياة في سبيل العودة والحرية الجيش الأردني: لن نسمح باستخدام المجال الجوي للمملكة لأي غاية كانت 12 شخصا حصيلة ضحايا سيول عمان.. ومجلس الوزراء العماني يعزي أهالي الضحايا

برنامج الأغذية العالمي يحذر: السودان على حافة أكبر أزمة جوع في العالم

حذر برنامج الأغذية العالمي من أنَّ الحرب الدائرة في السودان منذ قرابة 11 شهرًا قد تُخلف أكبر أزمة جوع في العالم في بلد يشهد أساسًا أكبر أزمة نزوح على المستوى الدولي.
وقالت سيندي ماكين مديرة برنامج الأغذية العالمي إنَّ المعارك التي أوقعت آلاف القتلى، وأدت إلى نزوح ثمانية ملايين شخص، تهدد حياة الملايين كما تهدد السلام والاستقرار في المنطقة بكاملها.
وذكرت: "قبل عشرين عامًا، شهد دارفور أكبر أزمة جوع في العالم، ووحد العالم آنذاك جهوده لمواجهتها، ولكن السودانيين منسيون اليوم"، وأصبح قصف المدنيين وتدمير البنى الأساسية والنهب والاغتصاب والتهجير القسري وإحراق القرى من الممارسات اليومية التي يتكبدها 48 مليون سوداني.
وأكدت ماكين أنَّه ما لم يتوقف العنف قد تخلف الحرب في السودان أكبر أزمة جوع في العالم.
وأشارت إلى أنَّ أقل من 5% من السودانيين يستطيعون أن يوفروا لأنفسهم وجبة كاملة حاليا وفق تقارير لبرنامج الأغذية العالمي.
وفي ذات السياق، قالت منظمة أطباء بلا حدود إنَّ كل ساعتين يموت طفلًا في مخيم زمزم للاجئين في دارفور.
ولجأ 600 ألف شخص في جنوب السودان هربًا من الحرب، حيث يُعاني طفل من كل خمسة أطفال في مراكز الإيواء عند الحدود من سوء التغذية، بحسب ماكين.
ويعاني 18 مليون سوداني من انعدام الأمن الغذائي الحاد، كما أصبح خمسة ملايين منهم على شفا المجاعة، في حين يُعاني العاملون في مجال الإغاثة الإنسانية الذين يساعدونهم، من صعوبات في التنقل ونقص كبير في التمويل.

موضوعات متعلقة