الخميس 29 فبراير 2024 مـ 01:06 صـ 18 شعبان 1445 هـ
اتحاد العالم الإسلامياتحاد العالم الإسلامي
رئيس مجلس الإدارةد. محمد أسامة هارون رئيس التحريرالكاتب الصحفي: محمود نفادي

”لن يتردد في تغيير الحكومة إذا لم تعجبه قراراتها”.. من هو ملك ماليزيا الجديد؟

في حفل مهيب أقيم في قصر استانا نيجارا بالعاصمة كوالالمبور، أدى السلطان إبراهيم بن إسكندر (65 عاماً)، حاكم ولاية جوهور، اليمين إيذاناً بتسلمه سلطاته ملكاً جديداً لماليزيا خلفاً للسلطان عبدالله أحمد شاه، وانتخب حكام الولايات الماليزية سلطان ولاية بيراك ناظرين شاه (67 عاماً)، نائباً للملك.

ومع أدائه القسم، يصبح السلطان إبراهيم، الملك السابع عشر الذي يتقلد منصبه في نظام الحكم القائم في ماليزيا منذ خمسينيات القرن الماضي، فماذا نعرف عن السلطان إبراهيم؟

يُعد السلطان إبراهيم إسماعيل أول ملك لماليزيا يُولد بعد استقلال البلاد عام 1957، ويُعرف بكونه شخصية صريحة وصاحب مواقف قوية، حيث لا يتردد في التعبير عن آرائه، حتى لو كانت مثيرة للجدل، الأمر الذي سيجعله - باعتقاد الكثيرين - شخصية قوية ومؤثرة في السياسة الماليزية.