اتحاد العالم الإسلامي
اتحاد العالم الإسلامي
رئيس مجلس الإدارة د. محمد أسامة هارون رئيس التحرير محمود نفادي
مصير ”كامب ديفيد” رئيس حزب العدالة الاجتماعية المصرى.. قرارات ”العدل الدولية” هزمت غطرسة اسرائيل وامريكا عيد الأضحى 2024.. شروط يجب توافرها في ذابح الأضحية يصف الخطوة بالتاريخية الاتحاد البرلماني العربي يرحب بإعلان إسبانيا والنرويج وايرلندا الاعتراف بدولة فلسطين كيف نجحت الجنائية الدولية في حبس نتنياهو في مقر إقامته ؟! د.عادل عامر الخبير القانوني: قرار الجنائية الدولية ملزم وهو بمثابة ضربة... بعد قرار محكمة العدل الدولية.. ماهو مدى إلزامية تنفيذ القرارات على أرض الواقع رئيس حزب حقوق الإنسان: أمريكا بدأت تتحمل مسئوليتها تجاه غزة العالم يترقب تداعياته الخطيرة على حياة البشر ”الهناجر الثقافي” يناقش ”الذكاء الاصطناعي وتأثيره على الإنسان” موسم الحج 2024.. تفاصيل زيادة أسعار برامج الحج 44 ألف جنيه وزارة الصحة الفلسطينية: الاحتلال ارتكب 6 مجازر في يوم واحد لمواجهة الفكر المتطرف.. جهود مركز الأزهر العالمي للفتوى الإلكترونية على وحدة ”بيان” الأمين العام لحزب الله يلقي رسالة شديدة اللهجة للاحتلال الإسرائيلي

رئيس ”الجامعات الإسلامية”: حوارات بين الشرق والغرب لم تتجاوز الكلمات.. والسجالات مستمرة

الدكتور محمد بن عبد الكريم العيسى رئيس رابطة الجامعات الإسلامية
الدكتور محمد بن عبد الكريم العيسى رئيس رابطة الجامعات الإسلامية

قال الدكتور محمد بن عبد الكريم العيسى؛ رئيس رابطة الجامعات الإسلامية، إن البعض يسعى إلى اختطاف حقيقة الإسلام من سماحته وسعة أفقه، غير أن علماء الأمة وغيرهم ممن نطقوا بالحق انتصروا لهذه الحقيقة.

وأوضح "العيسى" خلال مؤتمر نظمته مكتبة الإسكندرية، اليوم الأربعاء، أنه لسنوات طويلة تم الحديث عن حوارات بين الشرق والغرب غير أنها لم تتجاوز الكلمات واستمرت السجالات بين الشرق والغرب، منتقدًا كتاب صدام الحضارات لكاتبه صامويل هنتنغتون، التي يسعد بعض المتطرفين من الشرق والغرب بالنفخ فيها ليتفاقم الصراع والصدام بين الجميع.

وأضاف "العيسى" إن الأمم المتحدة للتحدث عن تحالف الحضارات وبناء الجسور بين العالم الذي يحمل قيمة إنسانية مشتركة، حيث يوجد بين الحضارات مشتركات كثيرة لابد من تبادل الآراء بشأنها، ومن هنا جاءت هذه المبادرة للتفاعل بين الشرق والغرب بشكل يتجاوز الكلمات، متابعًا "عندما عرضت المبادرة على الأمين العام للأمم المتحدة رحب بها فهي بمثابة مد يد الشرق إلى الغرب".

وشدد "العيسى" على أهمية الدور الذي لا بد أن يقوم به المتحاورين من خلال إطلاق مبادرات عملية، تستنهض همم الجامعات في العالم العربي والإسلامي من أجل خطو خطوات مدروسة، لتعزيز الوعي من خلال المناهج الدراسية، خاصة وأن أغلب المؤسسات التعليمية في العالم العربي إلا ما ندر تركز على العلوم وتتجاهل التربية والسلوك.

جاء ذلك خلال كلمة "العيسى" في فعاليات مؤتمر رابطة الجامعات الإسلامية تحت عنوان "دور الجامعات في إثراء جسور التفاهم والسلام بين الشرق والغرب"، الدكتور أسامة الأزهري؛ مستشار رئيس الجمهورية للشئون الدينية، والدكتور عبد العزيز قنصوه؛ رئيس جامعة الإسكندرية، والدكتور عصام الكردي؛ رئيس جامعة العلمين الدولية، والدكتور سامي الشريف؛ الأمين العام لرابطة الجامعات الإسلامية، والأنبا بافلي؛ الأسقف العام لكنائس المنتزه وشباب الإسكندرية، والدكتورة جاكلين عازر؛ نائب محافظ الإسكندرية، قدمه الكاتب والإعلامي الدكتور جمال الشاعر.