اتحاد العالم الإسلامي
اتحاد العالم الإسلامي
رئيس مجلس الإدارة د. محمد أسامة هارون رئيس التحرير محمود نفادي
تعاون مشترك بين الأردن ألمانيا لإنشاء ممر بري لإيصال المساعدات إلى غزة التوتر يزداد.. وأردوغان محذرًا: الهجوم على القنصلية الإيرانية بدمشق كان القشة الأخيرة الرئيس النيجيري يرفع راية التحدي في وجه العصابات المسلحة.. فهل يصمد ؟ بتنظيم هيئه السياحه الصينيه مدينه الاقصر المصريه تشهد التقاء نهر النيل ونهر ليانج ما الصيني مجزرة جديدة.. الاحتلال الإسرائيلي يشن غارة جوية على مخيم المغازي وسط غزة هل يتوقف التصعيد الإيراني الإسرائيلي بعد هجوم 13 أبريل ؟ مع اقتراب امتحانات نهاية العام.. دار الإفتاء توجه نصيحة للطلاب إسبانيا قاب قوسين الاعتراف بالدولة الفلسطينية الخميس بمجلس الأمن استمرار المنخفض الجوي في عُمان حتى غدٍ... و«رضيع» يرفع عدد الضحايا إلى 18 الملك عبدالله الثاني: الأردن لن تتحول لساحة معركة لأي جهة هل أموال لمؤتمر باريس كافيه لنجدة السودان ؟ حقوق الإنسان بالنواب: لقاء الرئيس السيسى برئيس الاستخبارات الروسية هدفه تحقيق الاستقرار بالمنطقة

الشيخ محمد الهلباوي.. صوت خاشع يملأ القلوب بالهدوء والسكينة

الهلباوي
الهلباوي

يحتل المبتهل الشيخ محمد الهلباوي مكانة مهمة في خريطة المبتهلين والمنشدين الدينيين في مصر. جمع "الهلباوي" بين الإنشاد والتلاوة، وحقق فيهما شهرة واسعة، وإن كانت شهرته في مجال الابتهالات تطغى على شهرته في ميدان التلاوة..التقرير التالي يرصد عددًا من المحطات المهمة والبارزة في سيرة الشيخ الهلباوي
ولد الشيخ محمد الهلباوى في حى باب الشعرية بمحافظة القاهرة في التاسع من شهر فبراير عام 1946. حفظ القرآن الكريم وعمره لم يتجاوز العاشرة. فى عام 1958 تخرج في معهد القراءات والتحق بمعهد الموسيقى العربية. بدأ "الهلباوي" يتلو القرآن الكريم وينشد السيرة النبوية والتواشيح الدينية وعمره لم يتجاوز الـ15 عامًا نظرًا لنشأته بين الصوفيين وقراء القرآن الكريم. تتلمذ "الهلباوي" على يد الموسيقار سليمان جميل الذي أعجب بصوته وفرقته الصوفية، ولذا دعاه مع فرقته إلى مهرجانات دولية منها: مهرجان دول العالم الثالث للفن التلقائى بفرنسا، ومهرجان أيام الموسيقى العربية بالمشرق العربى. في عام 1979 تم اعتماد "الهلباوي" منشدا بالإذاعة. شارك "الهلباوى" في العديد من الأمسيات التي أقيمت بإيطاليا بمناسبة التبادل الثقافى بين مصر وإيطاليا، وطاف عددا من دول العالم. يعتبر "الهلباوى" أول مبتهل يهتم بميدان البحث العلمى، وكتب مؤلفات وأبحاثًا في هذا المجال وتُرجمت إلى اللغات الأجنبية، واستعانت معاهد الموسيقى به لتدريس أصول الإنشاد الدينى. وفى باريس صدرت لـ"الهلباوي" أسطوانات تتضمن ابتهالات وتلاوات قرآنية. توفى المبتهل الشيخ محمد الهلباوى في 15 يونيو عام 2013 عن عمر ناهز 67 عامان ولا تزال ابتهالاته تذاع بإذاعة القرآن الكريم بانتظام، كما تذيع بعض الفضائيات الدينية العربية تلاوات قرآنية بصوته.