اتحاد العالم الإسلامي
اتحاد العالم الإسلامي
رئيس مجلس الإدارة د. محمد أسامة هارون رئيس التحرير محمود نفادي
المدمرة جماران في خليج عدن.. قرار عاجل من إيران لتأمين سفنها التجارية في البحر الأحمر أطفال غزة.. اليونيسيف تكشف معلومات صادمة عن وحشية إسرائيل أمطار غزيرة وصواعق.. مصرع 63 شخصا بسبب الطقس السيئ فى باكستان «الصحة العالمية» تصدر بيان صادم بشأن مستشفيات غزة الدعم الأمريكي لإثيوبيا.. تقديم 154 مليون دولار كمساعدات إنسانية 194 يوم على العدوان ضد غزة.. إسرائيل تقصف مصنع للأدوية في دير البلح زيلينسكي يثير الجدل: دعم الغرب لإسرائيل وتوترات أوكرانيا يهددان الاستقرار العالمي إعلام أمريكي يتحدث عن سبب ”تجميد” المفاوضات بين ”حماس” وإسرائيل يوم الأسير الفلسطيني.. حماس: يجسد معاناة وآلام للآلاف من المعتقلين في سجون الاحتلال الإسرائيلي ولي العهد السعودي يبحث ورئيس الإمارات وأمير قطر هاتفيًا إفشال إقامة الحرب بالمنطقة أردوغان: اتفقنا مع الرئيس بوتين على زيارة تركيا روسيا تتهم الولايات المتحدة بـ”التسبب في أزمة الشرق الأوسط الحالية”

الدكتور علي جمعة: الله خلق الكون لاختبار الإنسان.. ويكشف سبب هلاك قوم لوط

الدكتور علي جمعة
الدكتور علي جمعة

تطرق برنامج نور الدين، لفضيلة الدكتور علي جمعة، مفتي الديار المصرية السابق، وعضو هيئة كبار العلماء بالأزهر الشريف، والمذاع على قنوات الشركة المتحدة، إلى قضية تتعلق بالدين الإسلامي وتعاليم الإسلام والسبب في هلاك قوم لوط، وهذا قضية المثلية الجنسية والشذوذ والزنا.

أجاب الدكتور علي جمعة، مفتي الديار المصرية السابق، على سؤال سيدة حول كيفية التعايش وتربية الأبناء فى مجتمعات غربية تؤمن بالشذوذ الجنسي، وكيفية إقناع الأولاد بأن هذا حرام

وقال الدكتور علي جمعة، "بالتربية الصالحة، فالمثال الصالح داخل الأسرة يربي، وينشأ الابن على ما عوده عليه أبويه".

وتابع: "قبول هذا الفكر أو رفضه يأتى من الأسرة، فالخطورة لو اقتنع الكبار بهذه الترهات فهنا أصبحوا فى ورطة كبيرة.. وهذا الأمر غير مقبول سواء بالفطرة أو دينيًّا أو عقليًّا أو منطقيًّا".

وأضاف أن العالم كله كان يرفض الشذوذ الجنسي.. وفي عام ٢٠٠٥ في فرنسا حكم قاضى على أحد القساوسة فى الغرب بعدم الترسيم لقبوله بالشذوذ.

وتابع الدكتور علي جمعة، "بعد ذلك انتشر قبول الشذوذ، سواء بالسكوت أو الإعلان بالقبول، وتم سن عقوبات لمن يعارض الشذوذ الجنسي على أساس أنه ضد حقوق الإنسان، ومصر رفضت هذا الفعل الخبيث، رغم كل الضغوط من الأمم المتحدة.. وقولنا لهم لا ينبغي أن تؤلف حقوق إنسان مخالفة لدينى وثقافتى وتقولي وافق عليها، وهذا ظلم كبير، في ظل الرفض الشعبي لهذه الثقافة الخبيثة.. والشذوذ انحراف نفسي يحتاج لعلاج جسدى ونفسي، ومن يدعمون هذا يريدون أن يغيروا شكل البشرية.

كما رد الدكتور علي جمعة على سؤال آخر حول حكم العمل في شركة مديرها شاذ جنسيا بحجة أن هذه فرصة كبيرة لجني المال؟، قائلا: "الحرام حرام والموضوع عامل زى واحد بيقولى عاوزين نتاجر فى الخمر أو المخدرات علشان مكسبها حلو، فبقوله لا هذا حرام".

وأجاب الدكتور علي جمعة، مفتي الديار المصرية السابق، على سؤال سيدة حول ما حكم الشذوذ الجنسي ولماذا لا يعتبروها زنا؟.

وقال: "اختلف الصحابة الكرام.. هذا الفعل ضد الفطرة، لكن الزنا مع الفطرة.. ربنا وضع جاذبية بين الرجل والمرأة لزوم إعمار الأرض.. لكن الشذوذ ده لزومة ايه؟!.. هو نوع من أنواع الفساد الفكري، فهناك فارق كبير بين الزنا والشذوذ فى الدافع والاحتياج".

وتابع: "الشذوذ نوع من أنواع التعود اعتاد عليه الشاذ وهو صغير، لكن الزنا رغم أنه فاحشة وكبيرة. والصحابة اختلفوا هل هو أعلى من الزنا أو أقل من الزنا أو مثل الزنا".

وقال الدكتور علي جمعة، مفتي الديار المصرية السابق، إن الله أرسل الرسل وأنزل الكتب بالهداية، لافتا إلى أن الله خلق الكون لاختبار الإنسان فى هذه الحياة فمنا من نجح ومن من فشل ومنا من تعثر.

وأضاف صار الأمر على هذا المنوال الحرام حرام والصحيح صحيح، وجاء أقوام بذنوب لم يأت بها أحد من قبله، قوم لوط ابتدعوا فى البشرية بدعة لم يسبقهم أحد من العالمين، وهو أن تكتفيَ الرجال بالرجال والنساء بالنساء، الشذوذ هو انحراف عن الفطرة".

وتابع: "الله سبحانه انزل الملائكة لعقاب من يفعلون هذه الفعلة الخبيثة وجابوا عليها واطيها، فى منطقة سادوم وعامورية، ونتج عنها البحر الميت الآن".

موضوعات متعلقة