اتحاد العالم الإسلامي
اتحاد العالم الإسلامي
رئيس مجلس الإدارة د. محمد أسامة هارون رئيس التحرير محمود نفادي
مكافحة الإرهاب في الصومال: تقدم ونجاحات في معركة ضد حركة الشباب بسبب تصويت بلدانهم لصالح فلسطين.. إسرائيل تستدعي سفراء 6 دول سياسي لبناني: فرنسا لا يمكنها تغيير الوضع بين إسرائيل و”حزب الله” بعد انحصار نفوذها الأزهر للفتوى: صيام الست من شوال يعوض النقص في رمضان مأساة غزة.. استمرار الحصار يهدد بمزيد من المجازر الإنسانية والتجويع المفتي في اجتماعات مجلس المجمع الفقهي الإسلامي بالرياض: الاجتهاد الجماعي من الناحية الواقعية أصبح مبدأً لا يمكن الاستغناء عنه هل الولايات المتحدة جادة في حل الدولتين؟ “الإيسيسكو” تدعو إلى تعزيز القدرات الابتكارية لفتح آفاق واسعة أمام المجتمعات لإغاثة السكان المنكوبين… الإمارات أول دولة تنجح في الوصول لمدينة خانيونس البترا الأردنية تطلق برنامج حوافز وتخفض تذاكر الدخول الصحة العالمية تُجيز لقاحا مبسطا ضد الكوليرا لمواجهة النقص العالمي علاقات تاريخية راسخة تتطور باستمرار.. أمير قطر يبدأ جولة في 3 دول آسيوية غدا الأحد

جامعة الطائف السعودية تطلق فعاليات ملتقى الثقافات والشعوب بمشاركة 38 دولة

انطلقت في جامعة الطائف السعودية فعاليات "ملتقى الثقافات والشعوب" في نسخته الثامنة، بمشاركة أكثر من 38 دولة، وبتنظيم عمادة شؤون الطلاب.
وسلط الملتقى الضوء على التمازج الفريد بين المجتمعات، والتعايش الثري كونه نموذجًا يُحتذى به بين الأمم؛ في نشر قيم التسامح بين الحضارات وثقافات البلدان المشاركة؛ من خلال أركان مخصصة لكل دولة، هدفت إلى التعرّيف بمختلف ثقافات الشعوب وموروثها الثقافي والاجتماعي.
وشمل الملتقى مجموعة كبيرة من المشاركات الثقافية للطلبة من السعودية، ومصر، وسوريا، وليبيا، والمغرب، والأردن، والصومال، والسودان، وساحل العاج، وغانا، كازاخستان، نيجيريا، السنغال، بنغلاديش، الهند، وباكستان، وسريلانكا، وأفغانستان، وإندونيسيا وماليزيا وغيرها من الدول، التي مثلت أكثر من 35 جناحًا لسرد ما تمتلكه أوطانهم من تنوع ثقافي وحضاري.
وأكدت جامعة الطائف أنها وفرت للطلبة كافة الإمكانيات والتسهيلات ليتسابقوا تحت أقبيتها العلمية العالية؛ من خلال عروض وتقديم لشرح كافة الجوانب الفنية والثقافية الخاصة بهم، سواءً في إلقاء الشعر، أو عروض المشغولات اليدوية التراثية، وكذلك نماذج الأسواق الشعبية، والحرف.
وأوضحت أنه بجانب دورها التعليمي الأكاديمي والبحثي، تقوم بدور المنارات الثقافية التربوية التي تسهم في تعزيز قيم الوطنية والانتماء لدى طلبتها، وإثراء المجتمعات الدارسة بها بالكثير من الخدمات والمبادرات العلمية والاجتماعية، التي تُضاف إلى مهمتها الأساسية المتمثلة بالتعليم، لتخرج أجيالاً من الشباب الواعد المفعم بالوطنية والانتماء وليسهم بعلمه الذي اكتسبه في رفعة وتقدم وطنه.

موضوعات متعلقة