اتحاد العالم الإسلامي
اتحاد العالم الإسلامي
رئيس مجلس الإدارة د. محمد أسامة هارون رئيس التحرير محمود نفادي
الذكري الـ78.. السفير الأردني بالقاهرة يستقبل موفد الرئيس السيسي للتهنئة بعيد الاستقلال 15 ألف كم.. 10 طرق تربط 8 دول مجاورة للسعودية بالمشاعر المقدسة في ذكرى الاستقلال الـ78.. الملك عبد الله الثاني: سنبقى ملتزمين بخدمة الأردن بكل عزيمة وإصرار قبل موسم الحج 2024.. صيانة جميع خطوط المياه في المواقع المهمة بالسعودية الصين تحذر من الحرب وتطوّق تايوان في مناورات السيف المشترك موسم الحج 2024.. الإفتاء تكشف حكم وضع كريم لمنع تساقط الشعر أثناء أداء الفريضة ضمانة لسلامة الحجاج.. توجيهات مشددة لإصدار وثائق نقل البضائع في مكة رئيس الوزراء الفلسطينى يبحث مع نظيرته الإيطالية جهود وقف إطلاق النار وإغاثة غزة قدمت لقاءات توعوية.. السعودية تستقبل حجاج أمريكا وأستراليا وتركيا وأوروبا خلال أيام.. استئناف المفاوضات بين إسرائيل وحماس بوساطة مصرية وقطرية ودعم أمريكي بعد الاعتراف بالدولة الفلسطينية.. دول تستأنف تمويل وكالة الأونروا ماذا يحدث داخل جيش الاحتلال الإسرائيلي؟.. مسؤول بمنظمة التحرير يجيب

صحيفة إيرانية تهاجم طالبان بسبب الشيعة في أفغانستان

أفغانستان - أرشيفية
أفغانستان - أرشيفية

انتقدت صحيفة إيرانية المسؤولين في إيران بسبب غضهم الطرف عما وصفته بـ "عملية تطهير عرقي وحملة قتل ضد الشيعة" في أفغانستان المجاورة تحت حكم طالبان.

في عددها الصادر يوم الاثنين، وجهت صحيفة "جمهوري إسلامي" انتقادات لاذعة للإعلام والمسؤولين الإيرانيين بسبب تجاهلهم الأخبار التي أفادت بمقتل سبعة مصلين في مسجد شيعي في ولاية هرات بأفغانستان الأسبوع الماضي.

كتبت الصحيفة: "لسوء الحظ، أصبح هذا النهج شائعًا، حيث يُقتل الأبرياء في أفغانستان في الفترة الجديدة من حكم طالبان الإرهابي التكفيري، ويبدو أنه وفق اتفاق غير مكتوب، من المفترض أن يبقى المسؤولون الإيرانيون صامتين تجاه قتل المسلمين في أفغانستان."

وفي تتبع لأنماط التفجيرات والحوادث الإرهابية في أفغانستان، أشارت "جمهوري إسلامي" إلى أن أفرادًا من مجتمع الهزارة في المناطق التي يقطنها الشيعة، وخاصة في ولاية هرات، يتعرضون للهجمات بشكل شبه أسبوعي.

وقالت الصحيفة إن "من الواضح تمامًا أن طالبان تحاول تنفيذ تطهير عرقي وديني، واستئصال معارضيها، وهي تنفذ هذا القرار بعزم شديد."

كما نفت الصحيفة ادعاءات طالبان بأن تنظيم داعش هو المسؤول عن الهجمات الإرهابية، قائلة إن طالبان تلقي باللوم على داعش حتى لا يتضرر صورتها الدولية بشكل أكبر.

وكانت قد أعلنت وزارة الداخلية الأفغانية يوم 3 أبريل، أن هجومًا مسلحًا استهدف مسجدًا في ولاية هرات بغرب أفغانستان، ما أسفر عن مقتل 6 أشخاص وإصابة آخر بجروح.

أفاد المتحدث باسم وزارة الداخلية الأفغانية، عبدالمتين قاني، عبر منشور على منصة "إكس"، بأن مسلحًا مجهول الهوية فتح النار على مصلين في مسجد بمنطقة غوزارا، غرب مدينة هرات، حوالي الساعة 21:00 (16:30 بتوقيت جرينتش).