اتحاد العالم الإسلامي
اتحاد العالم الإسلامي
رئيس مجلس الإدارة د. محمد أسامة هارون رئيس التحرير محمود نفادي
مكافحة الإرهاب في الصومال: تقدم ونجاحات في معركة ضد حركة الشباب بسبب تصويت بلدانهم لصالح فلسطين.. إسرائيل تستدعي سفراء 6 دول سياسي لبناني: فرنسا لا يمكنها تغيير الوضع بين إسرائيل و”حزب الله” بعد انحصار نفوذها الأزهر للفتوى: صيام الست من شوال يعوض النقص في رمضان مأساة غزة.. استمرار الحصار يهدد بمزيد من المجازر الإنسانية والتجويع المفتي في اجتماعات مجلس المجمع الفقهي الإسلامي بالرياض: الاجتهاد الجماعي من الناحية الواقعية أصبح مبدأً لا يمكن الاستغناء عنه هل الولايات المتحدة جادة في حل الدولتين؟ “الإيسيسكو” تدعو إلى تعزيز القدرات الابتكارية لفتح آفاق واسعة أمام المجتمعات لإغاثة السكان المنكوبين… الإمارات أول دولة تنجح في الوصول لمدينة خانيونس البترا الأردنية تطلق برنامج حوافز وتخفض تذاكر الدخول الصحة العالمية تُجيز لقاحا مبسطا ضد الكوليرا لمواجهة النقص العالمي علاقات تاريخية راسخة تتطور باستمرار.. أمير قطر يبدأ جولة في 3 دول آسيوية غدا الأحد

أبرز أحداث 16 رمضان.. وفاة السيدة عائشة وصيام المسلمون في كشمير لأول مرة

تاريخنا الإسلامي العظيم يحمل في طياته مجموعة من الأحداث المهمة، وخصوصا الأحداث التي وقعت في اليوم السادس عشر من شهر رمضان المبارك، ففي هذا اليوم تنوعت الأحداث بين الفتوحات الإسلامية التاريخية ورحيل الشخصيات التي تركت بصمتها في تاريخنا العريق.

وفاة السيدة عائشة

في مثل هذا اليوم من شهر رمضان المبارك لعام 58 هـ (الموافق للعام الميلادي 678)، فقدت الأمة الإسلامية سيدةً عظيمةً، وهي السيدة عائشة، أم المؤمنين، زوجة النبي محمد صلى الله عليه وسلم، وقد توفيت السيدة عائشة بعد مرور سبعة وأربعين عامًا من وفاة الرسول الكريم، ودفنت في مقبرة البقيع، وكانت في ذلك الوقت تبلغ من العمر سبعة وستين عامًا.

كانت السيدة عائشة من أحب النساء إلى قلب النبي، وهذا ما صرّحت به بنفسها، فقد قالت: "فضلت على نساء الرسول بعشر ولا فخر"، وذلك لأنها كانت أعز النساء على قلب النبي وأحبهن إليه، وتجلى حب النبي لعائشة في أكثر من موقف، فقد تزوجها وبنى معها لتسع سنوات وتسببت في نزول الوحي بشأنها في قضية الإفك، واستأذن النبي نساءه في مرضه ليبقى عند عائشة، وبعد وفاة النبي، استمرت السيدة عائشة في تعليم الناس ونشر العلم الإسلامي، حيث جمعت بين جميع جوانب العلوم الإسلامية، وكانت مفسرةً وعالمةً ومحدثةً وفقيهةً.

صايم المسلمون فى كشمير لأول مرة

فى مثل هذا اليوم من شهر رمضان المُبارك لعام 409هـ صام المسلمون فى كشمير لأول مرة، تمكن رجل من مدينة غزنة الأفغانية يدعى سبك تاكين من تأسيس دولة قوية فى أفغانستان، سُمية {الدولة الغزناوية}، توسعت حتى دخلت أراضى ما وراء النهر، وشملت البنجاب الهندية.

حاول محمود الغزناوى، الحاكم الثالث لهذه الدولة، أن يغزوا كشمير مرتين، بيد أن المحاولتين بائتا بالفشل، فقد كانت الأمطار والفيضانات تمنع الجيوش من دخولها، فى المرة الثالثة زحف الغنزاوى برجاله الأفغان تجاه كشمير ، وعند وصوله إلى حدود الولاية، خرج إليه حاكمها، فرحب به وأسلم على أيديهم من دون قتال، وصاموا رمضان عام 1019 للميلاد الموافق للعام التاسع بعد المائة الرابعة للهجرة النبوية الشريفة لأول مرة، حكم الغزناويون كشمير، ثم من بعدهم حكمها سلاطين مسلمين، إلى أن تمّ تقسيم الهند إلى دولتين هندوسية وإسلامية، فأنشئت باكستان فى الغرب وباكستان الشرقية أى بنجلادش فى شرق الهند، ورفضت الهند تسليم كشمير ذات الأغلبية المسلمة إلى باكستان، ومنذ ذلك التاريخ والكشميريون يجاهدون لاستقلالهم.

رحل الشيخ الخطيب المفتى

فى مثل هذا اليوم من شهر رمضان المُبارك لعام 694هـ المصادف للعام الميلادى 1295، رحل الشيخ الخطيب المفتى، شرف الدين المقدسى، سمع الحديث، وكتب حسناً، وصنّف فأجاد وأفاد، ولّى القضاء والنيابة والتدرّيس والخطابة فى دمشق، كان مدرّس الغزاليِّة ودار الحديث النوريّة مع الخطابة، كان يتقن فنوناً كثيرة من العلوم، له شعر حسن، وجاوز السبعين ودُفن بمقابر باب كيسان.

وفاة أحمد بن على المقريزى

فى السادس عشر من شهر رمضان عام 845هـ الموافق 27 يناير 1442م، توفى أحمد بن على المقريزى، المؤرخ المشهور، وصاحب كتاب (المواعظ والاعتبار فى ذكر الخطط والآثار)، وله كتب أخرى.

مقتل السلطانة كوسم مهبيكر

فى مثل هذا اليوم من شهر رمضان المُبارك لعام 1061هـ، مقتل السلطانة "كوسم مهبيكر" أشهر النساء فى التاريخ العثمانى عن عمر يناهز 62 عاما ودفنت بجوار قبر زوجها السلطان أحمد، تولى ابناها مراد الرابع، وإبراهيم السلطنة، وكذلك حفيدها مُحَمّد الرابع، وكانت نائبة السلطنة عن حفيدها الذى لم يبلغ السابعة من عمره، لم تتردد فى عزل ابنها إبراهيم عن السلطنة والتآمر لقتله، لعشقها للحياة السياسية والسلطنة.