الإثنين 26 فبراير 2024 مـ 01:23 صـ 15 شعبان 1445 هـ
اتحاد العالم الإسلامياتحاد العالم الإسلامي
رئيس مجلس الإدارةد. محمد أسامة هارون رئيس التحريرالكاتب الصحفي: محمود نفادي

البرهان يزور قاعدة ”وادي سيدنا” بعد أنباء عن محاولة انقلابية

أعلن الجيش السوداني، اليوم الخميس، أن قائده الفريق عبدالفتاح البرهان وصل إلى قاعدة "وادي سيدنا" العسكرية شمال أم درمان، وذلك بعد يومين من تداول أنباء عن اعتقال عدد من الضباط في المنطقة بتهمة التخطيط لمحاولة انقلابية.

وقالت صفحة القوات المسلحة السودانية على فيسبوك، إن البرهان تفقد الخطوط الأمامية لقوات الجيش بأم درمان واطمأن على سير العمليات العسكرية.

وذكرت أن مساعد القائد العام للجيش الفريق ياسر العطا، كان في استقبال البرهان، الذي تلقى تنويرًا عن سير العمليات من قيادة المتحركات كما تفقد بعض المواقع العسكرية والمدنية.

وكانت وسائل إعلام سودانية قد أفادت، الثلاثاء، عن اعتقال استخبارات الجيش السوداني، عددًا من الضباط بمنطقة "وادي سيدنا" العسكرية في أم درمان، بتهمة التخطيط لانقلاب عسكري على قيادة الجيش.

ونقلت صحيفة "السوداني" أن الضباط المعتقلين يعملون في إدارة العمليات بأم درمان، ووصفتهم بـ"الفاعلين في قيادة المتحركات".

وذكرت الصحيفة أن الأمر يتعلق بـ"قائد المتحرك الاحتياطي في معسكر سركاب، ومدير الإدارة الفنية بالدفاع الجوي ومسؤول الرادارات وأجهزة التشويش المضاد للمسيرات، إضافة إلى مسؤول عمليات الدعم والإسناد الإستراتيجي لمواقع المدرعات والشجرة بالخرطوم".

واقتربت الحرب بين الجيش السوداني وقوات الدعم السريع، من طي شهرها العاشر وسط تردي الأوضاع الإنسانية للمدنيين.

وأفادت الأمم المتحدة أن نصف سكان السودان، أي نحو 25 مليون شخص، يحتاجون إلى المساعدة الإنسانية والحماية، في حين فرَّ أكثر من 1.5 مليون إلى جمهورية أفريقيا الوسطى وتشاد ومصر وإثيوبيا وجنوب السودان.