الخميس 22 فبراير 2024 مـ 03:11 صـ 12 شعبان 1445 هـ
اتحاد العالم الإسلامياتحاد العالم الإسلامي
رئيس مجلس الإدارةد. محمد أسامة هارون رئيس التحريرالكاتب الصحفي: محمود نفادي
بتوجيهات ملكية.. مساعدات طبية عاجلة على المستشفى الميداني الأردني غزة مناشدة عاجلة للتدخل الفوري لإنقاذ الفلسطينيين من المجازر الإسرائيلية لتخفيف المعاناة عن الشعب الفلسطيني.. جهود مصر لوقف العدوان الغاشم على غزة العلاقات الاقتصادية بين مصر والإمارات تشهد طفرة كبيرة مسابقة بنت الأزهر الوافدة تخدم رسالة العالم الإسلامي سقوط شهداء وجرحى فلسطينيين جراء العدوان الغاشم على غزة هدفها تغير الديموغرافية في فلسطين..أبرز ما جاء في مرافعة مصر أمام العدل الدولية أستاذ علاقات دولية: مذكرة مصر ستؤدي لحدوث تصادم بين العدل الدولية ومجلس الأمن انتهاك صارخ للقانون الدولي...أبرز ما جاء في مرافعة كولومبيا وكوبا أمام العدل الدولية مجلس الحرب الإسرائيلي: نشكر الإدارة الأمريكية علي منعها مشروع قرار مجلس الأمن بوقف إطلاق النار تصاعد التوترات على الحدود اللبنانية الإسرائيلية: ضربات صاروخية وخسائر مدنية سفير فلسطين بالعراق: المرافعة المصرية تأتي في إطار الدعم الدائم لبلدنا

إسرائيل تبحث عن السنوار في هذا المكان.. هل تنجح في الإمساك به؟

كشفت وسائل إعلام إسرائيلية، تفاصيل حول "اليوم الأصعب" في الحرب على قطاع غزة، الذي بدأت فيه القوات الإسرائيلية التوغل في خانيونس، مشيرة إلى أن الهدف من ذلك هو الوصول إلى عمق المدينة الذي تقدر المعلومات الاستخباراتية أن زعيم حركة حماس يحيى السنوار يختبئ فيه.

وقال موقع "والا" الإسرائيلي: إن الجيش أعلن مقتل ثلاثة جنود وإصابة ثلاثة آخرين بجراح خطيرة في خانيونس، ما رفع حصيلة قتلى الجيش الإسرائيلي خلال العملية البرية إلى 200 قتيل، معتبرًا أن يوم الاجتياح الكامل لمدينة خانيونس هو الأصعب منذ بدء الحرب.

وأعلنت كتائب القسام، الجناح المسلح لحماس استهداف دبابة إسرائيلية غرب مدينة خانيونس، مضيفة أن "قوة إنقاذ حاولت سحب الدبابة من مكان الاستهداف فتصدى لهم مقاتلوها، ومنعوهم من التقدم صوب الآلية فقام الطيران الحربي باستهداف الدبابة بعدة صواريخ وسحقها بشكل كامل بمن فيها"، بحسب ما ذكرت في بلاغات عسكرية متلاحقة.

وبحسب موقع "والا"، فإن "الفرقة 98 من الجيش الإسرائيلي نفذت عملية على وسط المدينة للضغط من عدة اتجاهات"، مشيرًا إلى أن الأوساط الأمنية في إسرائيل تقدر أن رئيس حركة حماس في قطاع غزة يحيى السنوار خطط مسبقاً للاختباء في قلب مدينة خانيونس، مسقط رأسه، والحصول على الحماية ليس فقط من قوات حماس، ولكن أيضاً من أفراد عشيرته.

موضوعات متعلقة